ماكرون لباسيل: لضرورة النأي بالنفس

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلنت الرئاسة الفرنسية أgلجمعة أن الرئيس إيمانويل ماكرون يستقبل، الساعة 12.20 ظهر اليوم، في قصر الإليزيه رئيس الحكومة اللبنانية المستقيل سعد الحريري ثم تتبعه عائلته الساعة 12.30 ويعقب ذلك غداء للحريري والعائلة مع الرئيس الفرنسي.

إلى ذلك قال مصدر فرنسي رفيع المستوى متابع للشأن اللبناني إنه عند استقالة الرئيس الحريري كانت باريس تتخوف من أن يكون هناك مخطط لإطلاق أعمال حربية، وكان الجانب الفرنسي قلقاً من أن يصبح الوضع بالغ الهشاشة إلى حد أن أي عمل أمني أو اغتيال او عملية إرهابية يمكن أن يتحول الى حرب.

وأضاف المصدر: «لذلك، عندما قرر الرئيس ماكرون لقاء ولي العهد السعودي نائب رئيس مجلس الوزراء الأمير محمد بن سلمان كان هذا القلق في ذهنه، ولهذا السبب كانت رسالته الأساسية خلال اللقاء حماية استقرار لبنان وأمنه. وقد تفهمت القيادة السعودية قلق باريس التي شاركتها ايضاً فيه واشنطن». وأكد المصدر أن الرئيس الفرنسي «أوضح لنظيره اللبناني الرئيس ميشال عون ولمبعوثه وزير الخارجية جبران باسيل حين زار فرنسا مطلع الأسبوع أنه يؤيد إبقاء توازن القوى في لبنان، والحرص على أن يعتمد لبنان النأي بالنفس عن أزمات المنطقة. وكان موقف باسيل الذي التقى ماكرون في خلوة وخلال الاجتماع الموسع في قصر الإليزيه، أنه يوافق على المبدأ الذي أصر عليه ماكرون بضرورة النأي بالنفس».

وأوضح المصدر أن فرنسا «مدركة لتوجهات الوزير باسيل بتعديل مبدأ النأي بالنفس، وهو قال إن هناك توازناً للقوى في لبنان ولا يمكن الحكم من دون حزب الله الذي هو جزء من الوفاق الوطني». ورأى المصدر أن «معظم توجهات باسيل في الأسابيع الأخيرة كانت بعيدة من النأي بالنفس ومنها ما قاله في نيويورك ولقاؤه وزير الخارجية السوري وليد المعلم، فضلاً عن قيام وزيرين لبنانيين آخرين بزيارة دمشق». وشدد المصدر على أن «المسوؤلين الفرنسيين كانوا واضحين بضرورة النأي بالنفس وهو ما دفع ماكرون إلى القول لباسيل إن من المهم جداً أن يحافظ لبنان على سياسة النأي بالنفس هذه».

وقال المصدر إن «إستراتيجية ماكرون بدعوة الحريري الى زيارة باريس مبنية على إرادة الرئيس الفرنسي المساعدة على إخراج الوضع اللبناني من المأزق بعد استقالة الحريري، مع تأكيده أن مجيئه إلى فرنسا هو زيارة وليس منفى، فأولاده عائدون الى مدارسهم في الرياض وليس مطروحاً أن ينقطع الحريري عن علاقته بالسعودية».

 

المصدر الحياة

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً