الأحد 9 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 4 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مبعوث الصين للمناخ يتوقع استمرار التعاون مع أمريكا بعد كوب27

قال كبير مفاوضي المناخ الصينيين شيه تشن هوا ،السبت، إنه يتوقع أن يواصل تعاونه المباشر حول تغير المناخ مع نظيره الأمريكي جون كيري بعد انتهاء قمة كوب27 المنعقدة في مصر.

والصين والولايات المتحدة هما أكبر دولتين في العالم مسؤولتين عن انبعاثات الغازات المسببة للاحتباس الحراري، ويعتبر التعاون بين الدولتين حيويا في الجهود الدولية لتجنب أسوأ آثار تغير المناخ.

وفي الأسبوع الماضي، وافق الرئيس الصيني شي جين بينغ ونظيره الأمريكي جو بايدن على استئناف التعاون بشأن تغير المناخ بعد توقف استمر شهورا في ظل التوترات الناشئة عن قضية تايوان.

وبحسب تسجيل استمعت إليه رويترز لإيجاز تحدث خلاله شيه مع عدد محدود من الصحفيين، قال رئيس الوفد الصيني في قمة كوب27 إنه اجتمع مع كيري عندما سمح وقت مفاوضات القمة.

وأضاف أنه ما زال هناك الكثير الذي يحتاج للنقاش بين الدولتين وأن نتائج المحادثات يمكن إعلانها في تاريخ لاحق.

وقال المفاوض الصيني إن الأحاديث مع الولايات المتحدة “صريحة وودية وإيجابية وتفاعلية”.

وقال شيه إن الصين تدعم العمل الجاري لتأسيس صندوق للتعويض عن “الخسائر والأضرار” لمساعدة الدول الفقيرة في مواجهة الأضرار التي تعرضت لها بسبب تغير المناخ، وهي واحدة من النقاط الشائكة في المحادثات.

وأضاف أن الصين تتفق مع وجهات نظر الدول الأعضاء في مجموعة السبع والسبعين، التي تضم دولا نامية، بشأن الخسائر والأضرارا وأنها “متفائلة بشدة” بأنه سيكون هناك اتفاق.

وتصف الأمم المتحدة الصين بأنها دولة نامية على الرغم من أن اقتصادها ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

وقال شيه إن الدول المتقدمة مسؤولة عن مساعدة الدول الفقيرة في سداد تكاليف معالجة آثار تغير المناخ لكن هناك دولا نامية مثل الصين يمكن أن تسهم طوعا في صندوق التعويض عن الخسائر والأضرار أو أي صناديق أخرى.