الأحد 15 محرم 1446 ﻫ - 21 يوليو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

متظاهرون مناصرون للفلسطينيين يحثون المحكمة الجنائية في لاهاي على التحرك

احتشد عدة مئات من المتظاهرين المناصرين للفلسطينيين أمام مقر المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي بهولندا اليوم الأربعاء لحث المحكمة والمجتمع الدولي على اتخاذ إجراء ضد ما وصفوها بالإبادة الجماعية للفلسطينيين.

وبدأ القتال في السابع من أكتوبر تشرين الأول حينما نفذت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) هجوما مباغتا على إسرائيل في إطار هدفها إنهاء الاحتلال الإسرائيلي. وترد إسرائيل منذ تنفيذ الهجوم بقصف غزة ويُقدر أن 1400 إسرائيلي وثلاثة آلاف فلسطيني استشهدوا حتى الآن.

وتحقق المحكمة في احتمال ارتكاب مقاومي حماس في إسرائيل وإسرائيليين في قطاع غزة جرائم مروعة منذ 2014، ويشمل التحقيق أيضا الصراع الحالي.

وقال رأفت الكيالي (50 عاما) “نحن ضد قتل أي (طرف)، لكن حينما يتعلق الأمر بغزة، فدائما ما يغض العالم الطرف. أتينا إلى هنا لنقول طفح الكيل”، مضيفا أنه قدم إلى مقر المحكمة للاحتجاج لأنه مؤمن بالقانون الدولي.

وحمل متظاهرون لافتات مكتوب عليها “العدالة لفلسطين – أوقفوا الإبادة الجماعية” و “كم طفلا سيموت حتى تُحاسب إسرائيل؟”.

وقال كريم خان المدعي العام للجنائية الدولية لرويترز الأسبوع الماضي إن المحكمة لديها اختصاص قضائي لنظر فظائع الحرب المحتملة التي ارتكبها مقاتلو حماس في إسرائيل وإسرائيليون في قطاع غزة، على الرغم من أن إسرائيل ليست دولة عضوا فيها.

    المصدر :
  • رويترز