استمع لاذاعتنا

مجلس الأمن يفشل في التصويت على مشروع قرار الهدنة في سوريا

قال مندوب السويد الدائم لدي الأمم المتحدة السفير “أولوف سكوغ” إن مجلس الأمن الدولي لم يتمكن، الجمعة، من اعتماد مشروع القرار بشأن فرض هدنة إنسانية في سوريا، وسط توقعات بعقد جلسة ثانية اليوم السبت.

وأعرب، في تصريحات للصحفيين بمقر المنظمة الدولية بنيويورك ،عن أمله في أن يجتمع أعضاء المجلس، السبت، من أجل اصدار القرار.

وأردف قائلا ” الموقف يبعث فعلا علي الإحباط خاصة اذا ما وضعنا الحقائق علي الأرض في اعتبارنا ،ونأمل في أن نتمكن اليوم من الاجتماع لإصداره.. إن الفجوة مازالت قائمة داخل المجلس “.

وبدوره أكد رئيس مجلس الأمن الدولي ومندوب الكويت الدائم لدي الأمم المتحدة السفير منصور العتيبي أن التصويت علي مشروع قرار الهدنة سيجري ظهر السبت بالتوقيت المحلي لمدينة نيويورك.

وقال في تصريحات للصحفيين بمقر المنظمة الدولية “أعتقد أننا قريبون للغاية من الغاية وسوف نعقد اجتماعا آخر للمجلس السبت للتصويت علي مشروع القرار”.

وقال دبلوماسيون لمراسل الأناضول إن المقصود بالفجوة التي أشار إليها المندوب السويدي في تصريحاته هي إصرار الجانب الروسي على أن يستبدل مشروع القرار فقرة أن “مجلس الأمن يقرر وقف الأعمال العسكرية” لتصبح “مجلس الأمن يطلب وقف الأعمال العسكرية”.

وأوضحت المصادر أن الجانب الروسي يريد ضمانات من الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرنسا والمملكة العربية السعودية تتعلق بالوقف الكامل للمعونات العسكرية والتقنية للجماعات المسلحة داخل الغوطة الشرقية”.

وانتقدت بشدة مندوبة واشنطن الدائمة لدي الأمم المتحدة الموقف الروسي في المشاورات التي أجراها مجلس الأمن بشأن مشروع القرار.

وقالت “إنه أمر لا يمكن تصديقه.. روسيا تماطل في التصويت علي وقف لإطلاق النار يسمح بالوصول الإنساني في سوريا”.

وأضافت في تغريدة عبر موقع اتواصل الاجتماعي تويتر ” كم من الناس يجب أن يموتوا قبل أن يصوت مجلس الأمن علي مشروع القرار؟ دعونا نفعل ذلك الليلة ..فالشعب السوري لا يمكنه ان ينتظر”.