الأثنين 13 شوال 1445 ﻫ - 22 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مجموعة "إيكواس" تدرس استراتيجية جديدة للتعامل مع دول خاضعة لحكم عسكري

قال رئيس المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا (إيكواس)، بولا تينوبو، اليوم السبت 24 فبراير/شباط 2024، إن التكتل ينبغي أن يدرس تغيير استراتيجيته في ظل سعيه إلى إقناع الدول التي تحكمها المجالس العسكرية بإعادة الديمقراطية والبقاء في المجموعة.

وسيجتمع زعماء إيكواس لبحث الأزمة السياسية في المنطقة التي تعاني من الانقلابات التي تفاقمت أزمتها في يناير كانون الثاني حينما قررت النيجر وبوركينا فاسو ومالي التي تحكمها مجالس عسكرية الانسحاب من التكتل الذي يضم 15 دولة.

وقال تينوبو في كلمة افتتاحية قبل عقد جلسة سرية في العاصمة أبوجا “أحث هذه الدول الثلاث على إعادة النظر في قرار الانسحاب … وعدم النظر إلى منظمتنا على أنها العدو”.

وأضاف “لا بد أن نعيد النظر في نهجنا الحالي في مسعانا إلى النظام الدستوري”.

ولم يخض في مزيد من التفاصيل، لكن التعليقات ستزيد من توقعات أن إيكواس تستعد لتخفيف العقوبات على النيجر أو رفعها، وتشمل العقوبات تعليق مشاركة النيجر في السوق المالية والبنك المركزي الإقليميين.

وكانت دول إيكواس قد أغلقت حدودها مع النيجر وفرضت تدابير صارمة عليها العام الماضي بعدما احتجز جنود الرئيس محمد بازوم في 26 يوليو تموز وشكلوا حكومة انتقالية.

    المصدر :
  • رويترز