الخميس 19 شعبان 1445 ﻫ - 29 فبراير 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

"مخطط أميركي".. كوريا الشماليّة تنتقد اجتماعًا أمميًا بشأن حقوق الإنسان

انتقدت كوريا الشمالية اجتماعًا عقدته الأمم المتحدة بشأن سجلها في مجال حقوق الإنسان، مؤكدة أنّ أميركا استخدمت المنظمة الدولية من أجل “مخطط” ضد بيونغ يانغ، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية اليوم السبت.

يأتي ذلك بعد أن ناقش مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة انتهاكات حقوق الإنسان في كوريا الشمالية يوم الخميس، حيث انتقد السفير الأميركي الزعيم كيم جونغ أون، لاستخدامه “القمع والقسوة” لتطوير أسلحة وصواريخ نووية.

فيما اتفق الرئيس الأميركي جو بايدن وزعيما كوريا الجنوبية واليابان في كامب ديفيد أمس الجمعة، على تعميق التعاون العسكري والاقتصادي، في مواجهة القوة المتزايدة للصين والتهديدات النووية من كوريا الشمالية.

كما اتفقوا على إجراء تدريبات عسكرية سنويًا وتبادل المعلومات في الوقت الفعلي حول إطلاق الصواريخ الكورية الشمالية بحلول نهاية العام.

وعارضت الصين، الحليف الرئيسي لكوريا الشمالية، اجتماع مجلس الأمن المؤلف من 15 عضوًا بشأن الانتهاكات في كوريا الشمالية، لكنها لم تحاول منعه.

وعلى مدى عقود، سلطت بيونغ يانغ الضوء على التمييز العنصري في الولايات المتحدة باعتباره ما تصفه بأنه مثال على نفاق واشنطن.

كذلك قالت كوريا الشمالية يوم الأربعاء، إن الجندي الأميركي ترافيس كينج الذي عبر الحدود إلى كوريا الشمالية الشهر الماضي، فرّ من العنصرية والانتهاكات في الولايات المتحدة.

    المصدر :
  • رويترز