الثلاثاء 7 شوال 1445 ﻫ - 16 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مركز أبو ظبي للمشاريع والبنية التحتية يطلق مشروعات بقيمة 66 مليار درهم.. تعرف عليها

أطلق مركز أبوظبي للمشاريع والبنية التحتية يطلق مشروعات بقيمة 66 مليار درهم.

وقال مكتب أبوظبي الإعلامي: إن مركز أبوظبي للمشاريع والبنية التحتية يعلن في بيان إطلاق مشاريع بقيمة 66 مليار درهم في مختلف أنحاء الإمارة في عام 2024.

كما أعلن مركز أبوظبي للمشاريع والبنية التحتية اعتماد المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي 144 مشروعا في مختلف أنحاء الإمارة.

وتشمل المشاريع قطاعات الإسكان وجودة الحياة والتعليم ورأس المال البشري والسياحة والموارد الطبيعية.

وبحسب مكتب أبوظبي الإعلامي تم تخصيص أكثر من 59 مليار درهم لمشاريع الإسكان والمرافق العامة.

ولفت معالي محمد علي الشرفا، رئيس دائرة البلديات والنقل – أبوظبي، إلى أهمية هذه المشاريع في تحقيق النهضة العمرانية الطموحة وتعزيز رفاهية المواطنين، وقال: «يعدُّ كلُّ مشروع من هذه المبادرة دليلاً واضحاً على التزامنا بالتميُّز في مجال التطوير، نطلق فيه العنان لقدراتنا وجهودنا نحو صنع مستقبل ينتهج الابتكار، لتحقيق مزيدٍ من الرخاء والرفاهية لمجتمعنا، وينبثق من رؤيتنا الاستراتيجية لتبقى أبوظبي وجهة مثالية للعيش والعمل والاستثمار».

ويسعى مركز أبوظبي للمشاريع والبنية التحتية من خلال هذه المبادرة، إلى تطوير نحو 13,000 وحدة سكنية في جميع أنحاء الإمارة، ما يعكس التزامه بتعزيز حياة المواطنين، وحرصه على تسهيل عملية تخصيص المساكن للمستفيدين من خدمات الإسكان الحكومي، من خلال تقليل أوقات الانتظار، وزيادة الكفاءة في تقديم حلول الإسكان.

وتهدف المبادرة متعدِّدة الأوجه إلى تعزيز الروابط الاجتماعية توازياً مع تطوير البنية التحتية، لتشمل المرافق الاجتماعية والترفيهية، ويشمل ذلك المساجد والمراكز المجتمعية والرياضية والمتاجر ومراكز الشرطة والدفاع المدني، وغيرها من المرافق التي ترفع مستوى رفاهية المواطنين، وتقوّي أواصر الترابط بين أفراد المجتمع، وتبني مجتمعات حيَّة تلبّي الاحتياجات المختلفة للسكان.

وقال ميسرة محمود عيد، المدير العام لمركز أبوظبي للمشاريع والبنية التحتية بالإنابة: «تشكِّل هذه المشاريع خطة طموحة نحو المستقبل، تشمل إدارة التوسُّع المستمر للإمارة بفاعلية، وتعزيز التنمية المستدامة، وتحسين نوعية الحياة عموماً، إضافة إلى تلبية احتياجات مختلف شرائح المجتمع بكفاءة عالية».

وتلتزم المبادرة أيضاً بمشاريع تعنى ببناء مجتمع يمارس نمط حياة صحياً غنياً بالنشاط والحيوية، من خلال زيادة الحدائق والأماكن العامة، وممرات المشي، والملاعب، ومسارات الدراجات، ومختلف المرافق الترفيهية.

وتشمل مشاريع المبادرة أيضاً ابتكارات في مجال النقل والتنقُّل، مع تشجيع أفراد المجتمع على الالتزام بالعادات المراعية للبيئة من خلال توفير مجموعة أكبر من ممرات الدراجات الهوائية، وممرات المشاة في جميع أنحاء الإمارة.

ويُخصَّص جزءٌ من الاستثمارات لقطاعَي التدريب والتعليم المهني، حيث يعمل مركز أبوظبي للمشاريع والبنية التحتية على تنفيذ مشاريع إضافية لدعم التعلُّم في مرحلة الطفولة المبكرة، وتنمية رأس المال البشري عموماً، إلى جانب أعمال التجديد والتوسُّع في المدارس ومراكز التدريب.

وتركِّز المشاريع الخاصة بالقطاع السياحي على الاحتفاظ بالنسيج التراثي الغني الذي يبرز الهُوية الإماراتية والاحتفاء به من خلال إنشاء وصيانة العديد من الوجهات والمباني الثقافية في جميع مناطق الإمارة.

وتحرص مشاريع دعم قطاع الموارد الطبيعية على تعزيز الأمن الغذائي في الإمارة، وتلبية المتطلبات التجارية والاستهلاكية في السوق، من خلال الاستثمار في مزارع تربية الأحياء المائية، ويشمل ذلك تربية أنواع الأسماك والمحاريات وغيرها.

وتمثِّل الخطة الشاملة التي كشف عنها مركز أبوظبي للمشاريع والبنية التحتية خطوة رائدة نحو مستقبل أكثر إشراقاً واستدامة تؤكِّد الالتزام بتعزيز النمو الاقتصادي، وتحسين جودة حياة المجتمع، والحفاظ على البيئة.