برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مسؤول روسي: أوكرانيا قصفت قريتين حدوديتين

قال حاكم منطقة بيلجورود بجنوب روسيا اليوم الأربعاء إن أوكرانيا قصفت قريتين روسيتين قرب الحدود وقتلت أحد السكان.

وأضاف الحاكم فياتشيسلاف جلادكوف على تيليجرام “بحسب تقارير أولية سقطت خمس قذائف في نيخوتيفكا. لحقت أضرار بأربعة منازل، بالأسقف والنوافذ وسياج ونادي القرية”، مضيفا أن أحد السكان قُتل.

ولم يتسن لرويترز التحقق من صحة التقرير بشكل مستقل.

ومنذ غزت روسيا أوكرانيا يوم 24 فبراير شباط يتحدث مسؤولون روس عن هجمات متفرقة على مناطق سكنية روسية ومنشآت بنية تحتية قرب الحدود الأوكرانية متهمين كييف بشن تلك الضربات.

ولم تعلن أوكرانيا مسؤوليتها لكنها تصف الحوادث التي وقعت في مخازن أسلحة ومواقع أخرى بأنها انتقام من الغزو الروسي.

وقالت السلطة المحلية التي عينتها موسكو في منطقة خيرسون التي تسيطر عليها روسيا في جنوب أوكرانيا اليوم الأربعاء إن قصفا أوكرانيا ألحق أضرارا جسيمة بجسر أنتونيفسكي الرئيسي بالمنطقة.

وكان الجسر، وهو واحد من معبرين فقط يصلان القوات الروسية بالأراضي التي احتلتها على الضفة الغربية من نهر دنيبرو في جنوب أوكرانيا، هدفا رئيسيا للقوات الأوكرانية في الأيام الأخيرة، واستخدمت كييف صواريخ عالية الدقة موردة من الولايات المتحدة في محاولة تدميره.

وأغلق فولوديمير سالدو رئيس الإدارة المحلية التي عينتها روسيا في خيرسون الجسر أمام مركبات الشحن صباح اليوم الأربعاء فيما وصفه بأنه “إجراء مؤقت” للسماح بأعمال إصلاح.

وقال مسؤولون محليون لوكالة الإعلام الروسية إن أوكرانيا قصفت الجسر في الساعة الرابعة صباحا مستخدمة 12 قذيفة من منظومة هيمارس الأمريكية وهو نظام مدفعية بعيد المدى وردته الولايات المتحدة وتأمل كييف أن يحول دفة الحرب لصالحها.