الأحد 3 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 27 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مسعود بارزاني يطالب بعمل بغداد وأربيل معاً لحل الملفات العالقة

أكد رئيس حكومة إقليم كردستان العراق، مسرور بارزاني، الثلاثاء، دعم الإقليم للحكومة الجديدة برئاسة محمد شياع السوداني.

وتمنى بارزاني خلال ملتقى الشرق الأوسط 2022 في أربيل من الجهات السياسية دعم رئيس الوزراء العراقي، وفق وكالة الأنباء العراقية “واع”.

كما طالب بأن تعمل بغداد وأربيل معاً لحل الملفات العالقة، لافتاً إلى أنه إذا ما تم إقرار قانون النفط والغاز، فإن مشكلة الطاقة مع بغداد ستحل.

كذلك أبدى استعداد الإقليم لحل مشاكله مع بغداد وفق الدستور، مشدداً على أنها تحل بقرار سياسي، مضيفاً: “أنا مستعد لزيارة بغداد للحوار”.

يذكر أن المحكمة الاتحادية العليا كانت أصدرت في فبراير الفائت حكماً يقضي بعدم دستورية قانون النفط الذي تم تبنيه في كردستان عام 2007 لتنظيم هذا القطاع الحيوي.

كما ألزمت أعلى سلطة قضائية في البلاد، حكومة الإقليم بتسليم كامل إنتاج النفط إلى الحكومة الاتحادية المتمثلة بوزارة النفط الاتحادية.

كذلك، تضمن الحكم الذي نشر على موقع المحكمة، وأتى بعد شكويين قُدمتا عامي 2012 و2019، قدم إحداها وزير نفط سابق في الحكومة المركزية، “إلزام حكومة كردستان بتمكين وزارة النفط العراقية وديوان الرقابة المالية الاتحادية بمراجعة كافة العقود النفطية المبرمة معها بخصوص تصدير النفط والغاز وبيعه”.

في حين اعتبرت حكومة كردستان في بيان، أن قرار المحكمة “غير عادل وغير دستوري” مؤكدة أنها ستتخذ “جميع الإجراءات الدستورية والقانونية والقضائية لضمان وحماية جميع العقود المبرمة في مجال النفط والغاز”.

يشار إلى أن هذا الملف الشائك يعود منذ سنوات وبشكل متكرر إلى الواجهة، مع تمسك بغداد بأن تمر كل الصادرات النفطية التي تستخرج على الأراضي العراقية عبر الحكومة الاتحادية.

وكان إقليم كردستان تعهد سابقاً بتسليم 250 ألف برميل من إنتاجه اليومي الذي يتجاوز 400 ألف برميل للحكومة المركزية عبر وزارة النفط، في مقابل حصوله على رواتب المسؤولين الأكراد ومقاتلي البيشمركة، القوات المسلحة التابعة للإقليم، إلا أن هذا التعهد شهد بعض الانتكاسات.

    المصدر :
  • العربية