معظم المستفيدين سوريين.. قانون ألماني يسمح للاجئي “الحماية الثانوية” باستقدام عائلاتهم

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أقر البرلمان الألماني “بوندستاج” اليوم الجمعة، قواعد جديدة لاستقدام عائلات اللاجئين.

وينص القانون الجديد على السماح للاجئين الحاصلين على وضع الحماية الثانوية (معظمهم من السوريين) باستقدام عائلاتهم اعتباراً من أول آب/ أغسطس المقبل، كما يسمح هذا القانون باستقدام ألف فرد شهرياً من أسر اللاجئين من كافة أنحاء ألمانيا.

ووافق على القواعد الجديدة 370 نائباً، بينما عارضه 279 آخرين، وامتنع عن التصويت ثلاثة فقط. وتجدر الإشارة إلى أن استقدام عائلات اللاجئين معلق حتى الآن لهذه الفئة من اللاجئين، باستثناء حالات قليلة.

وكانت الحكومة الألمانية السابقة قررت عام 2016 تعليق استقدام عائلات اللاجئين للفئة الحاصلة على وضع حماية مؤقت – أغلبهم من السوريين – لمدة عامين، بسبب التدفق الكبير للاجئين في ذلك الحين.

وتنص القواعد الجديدة على السماح للأزواج والأطفال القصر للاجئين بالقدوم إلى ألمانيا، وكذلك آباء اللاجئين القصر الذين قدموا بمفردهم إلى ألمانيا، ذلك إلى جانب الحالات الاستثنائية، والتي كانت يسمح بها لعدد قليل للغاية من اللاجئين في الماضي.

وفي العام 2016، مرر البرلمان الألماني قانوناً منع بموجبه اللاجئين الحاصلين على “حماية ثانوية” من استقدام عائلاتهم، قبل أن يقر قانون اليوم، الذي يسمح لهم بهذا الأمر.

والشهر الماضي، اقترح الاتحاد المسيحي (يمين وسط)، والحزب الاشتراكي الديمقراطي (يسار وسط)، طرفا الائتلاف الحاكم، مشروع القانون، على البرلمان، بعد أن اتفقا عليه خلال مفاوضات تشكيل الائتلاف الحاكم، في فبراير/ شباط الماضي.

و”الحماية الثانوية” لا ترقى إلى وضع اللجوء الكامل، وهي بمثابة إقامة مؤقتة تمنح لشخص لا ترى السلطات أنه يستحق الوضعية الكاملة للاجئ (إقامة دائمة)، لكنها تخشى إعادته لبلده الأصلي خوفاً على حياته.

ويبلغ إجمالي الحاصلين على “حماية ثانوية” في ألمانيا 113 ألف شخص بينهم 94 ألف سوري.

Loading...
المصدر وكالات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً