الثلاثاء 12 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 6 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

العراق.. مقتل اميركي يعمل في منظمة إغاثية

كشفت مصادر في الشرطة العراقية، أن مواطناً أميركياً لقي حتفه الاثنين، في العاصمة بغداد، بعد محاولة فاشلة لاختطافه.

وأضافت أنه جرى نقل الجثة إلى مستشفى في حي الكرادة بالعاصمة العراقية، فيما أشار تقرير مبدئي من المستشفى إلى أنه توفي بسبب رصاصة.

وقال رائد بالشرطة العراقية “وفقا لتحرياتنا المبدئية وشهود العيان فقد حاول مسلحون اختطاف المواطن الأميركي”.

كما أفاد مصدر آخر من الشرطة إن الضحية كان يحمل بطاقة هوية تبين منها أنه يعمل مدرسا للغة الإنجليزية، وفق ما نقلته “رويترز”.

إلى ذلك، قال مسؤولان بالشرطة العراقية شريطة عدم الكشف عن هويتيهما إن الرجل أصيب برصاصة بينما كان يقود سيارته عبر منطقة الكرادة على الضفة الشرقية لنهر دجلة، لكن سبب استهدافه لم يتضح، كما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها على الفور.

وأكد المسؤولان الأمنيان مقتل المواطن الأميركي الذي كان يعمل في منظمة إغاثة دولية دون ذكر اسمه. وأضافا إن التفاصيل لم تتوفر بعد، لكن التحقيق جار.

في المقابل، قال مسؤولون بالسفارة الأميركية تواصلت معهم “اسوشيتدبرس” إنهم سمعوا عن إطلاق النار وليس لديهم معلومات بشأنه.

كما قالت الخارجية الأميركية، “ننتظر التقارير بشأن مقتل مواطن أميركي في بغداد”.

إلى ذلك، أفاد مراسل “العربية، بأن أشخاصاً مجهولين قاموا باغتيال مواطن أميركي يدعى ستيفن إدوارد ترول، بالرصاص في منطقة الكرادة – شارع الصناعة – قرب مصرف الرافدين وقتل على الفور

كما بين أن الاغتيال تم أثناء قيادة المواطن لمركبته الشخصية من نوع برادو بيضاء اللون، موضحاً أن منفذي العملية كانوا يستخدمون سيارتين الأولى من نوع تاهو سوداء والثانية مرسيدس سوداء.

وبين المراسل أن المواطن الأميركي يعمل في منظمة ميلينيوم لخدمات الإغاثة والتنمية المرتبطة بوكالة التنمية الأميركية، وحالياً الجثة في مستشفى الشيخ زايد.

يذكر أن مثل هذه الهجمات على أفراد في العاصمة العراقية نادرة منذ هزيمة تنظيم “داعش” في 2017، لكن أحيانا تطلق صواريخ على السفارة الأميركية.

وكانت قوات التحالف بقيادة واشنطن أنهت مهمتها القتالية مؤخرا في العراق، لكنها مستمرة في لعب دور استشاري للقوات العراقية في معركتها ضد داعش..

    المصدر :
  • العربية