استمع لاذاعتنا

مقتل شرطي تركي طعنا بالسكين أثناء عملية أمنية بإسطنبول

قتل شرطي تركي، مساء الأحد، إثر تعرضه للطعن على يد مشتبه بانتمائه لتنظيم الدولة، وذلك خلال توقيفه في مدينة إسطنبول.

وأورد التلفزيون التركي أن المشتبه به كان يعد لهجوم انتحاري قرب مركز للشرطة، لكنه قُتل برصاص قوات الأمن بعد تنفيذه عملية الطعن.

ونقلت مواقع محلية تركية عن مصادر أمنية، قولها إن الحادثة وقعت أثتاء تنفيذ فرق مكافحة الإرهاب في إسطنبول عملية أمنية لتعقب مشتبهين بانتمائهم للتنظيم.

وأثناء نقله من سيارة الشرطة إلى داخل مبنى مديرية أمن إسطنبول، هاجم المشتبه به أحد أفراد الشرطة، وطعنه بسكين.

وتوفي الشرطي متأثرا بجروحه، بعد أن تم نقله من مكان الهجوم على متن سيارة إسعاف.

 

المصدر وكالات