الجمعة 8 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 2 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

موسكو: استبعاد روسيا من تحقيق نورد ستريم أمر لا يمكن تصوره

قالت وزارة الخارجية الروسية، الخميس، إنه “من غير المتصور” أن يجرى التحقيق في التصدعات التي حدثت في خطي أنابيب الغاز نورد ستريم 1 و2 دون مشاركة روسيا.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية ماريا زاخاروفا إن الغرب عمد إلى خلق عقبات أمام التحقيق وقالت إن استبعاد روسيا وجازبروم من التحقيق أظهر أن لديه ما يخفيه.

واتهم الرئيس فلاديمير بوتين الأسبوع الماضي الولايات المتحدة وحلفاءها بتنفيذ الهجوم على خطي الأنابيب، مما هدد بإخراجهما من الخدمة بشكل دائم.

ويحقق الاتحاد الأوروبي في تسريبات كبيرة في خطي أنابيب نورد ستريم 1 و2، التابعين لشركة جازبروم الروسية وقال إنه يشتبه في حدوث عمل تخريبي.

وذكرت محطة سي.إن.إن الإخبارية الأمريكية، نقلا عن ثلاثة مصادر، أن مسؤولين أمنيين أوروبيين رصدوا سفنا وغواصات تابعة للبحرية الروسية ليس ببعيد عن مواقع التسريب في نورد ستريم.

وردا على طلب للتعليق على تقرير سي.إن.إن، قال بيسكوف إنه كان هناك وجود أكبر بكثير لحلف شمال الأطلسي في المنطقة.

من جانبها، أعلنت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية، ماريا زاخاروفا، حادثة خطوط “التيار الشمالي” وقعت في منطقة تسيطر عليها المخابرات الأميركية.

    المصدر :
  • رويترز