ناطق عسكري أمريكي يعترف بأن “بي كاكا” جزء من “قوات سوريا الديمقراطية” قبل أن يتراجع

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

قال العقيد جون دوريان، الناطق باسم التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، الأربعاء، إن منظمة “بي كا كا” هي جزء من “قوات سوريا الديمقراطية”، قبل أن يتراجع ويقول إنه كان يقصد تنظيم “ي ب ك”(الذراع المسلح لـ”ب ي د” الجناح السوري من منظمة “بي كا كا” الإرهابية).

وأشار العقيد الأمريكي من بغداد عبر دائرة تلفزيونية مغلقة مع صحفيين في البنتاغون، إلى أن نحو 50 ألف عنصر من “سوريا الديمقراطية” ينتشرون في شمالي سوريا، ونصفهم من عناصر “ب ي د”، والبقية من العرب والمسيحيين، بحسبه، الأمر الذي يثبت تشكيل عناصر تنظيم “ب ي د” الإرهابي أغلبية قوات سوريا الديمقراطية.

وبخصوص تسيير الجيش الأمريكي دوريات مع عناصر “ب ي د”، قرب الحدود التركية السورية، الأسبوع الماضي، قال: “لدينا بعض الوحدات شمالي سوريا، ونقوم ببعض الدوريات هناك، والهدف من ذلك رصد وإعداد تقارير عن الوضع الأمني، ولإظهار تمسكنا بأمن حلفائنا على جانبي الحدود، تركيا، والقوات التي نتعاون معها”.

وفي سياق الحديث عن المعركة المرتقبة في مدينة الرقة، شمالي سوريا، التي تعد معقلاً رئيسيا لتنظيم “داعش” الإرهابي، قال دوريان إنه يعتقد بوجود 3 إلى 4 آلاف عنصر من التنظيم فيها.

وبخصوص عملية إدارة الرقة بعد تحريرها من داعش، أشار إلى عمل التحالف، الذي تقوده بلاده، على إنشاء كيان باسم “مجلس الرقة”، ستوكل إليه مهمة إدارة المدينة.

وتعليقاً على سؤال حول علاقة تنظيم “ي ب ك”، الذراع السوري لمنظمة “بي كا كا” الإرهابية، بمجلس إدارة الرقة الجديد، أجاب: “لا أعرف إلى أي مدى سيكون تأثير جهة ما على المجلس”.

ولفت إلى أن وزارة الدفاع الأمريكية تواصل سياستها في تقديم المعدات واللوازم العسكرية والتدريب، للعناصر العربية حصراً، من قوات سوريا الديمقراطية.

وثمّن دوريان مساهمات تركيا في محاربة داعش، مؤكداً أن منطقة “دابق” شمالي سوريا ذات الأهمية المعنوية لداعش تم تحريرها بفضل الدعم التركي.

وتعد الرقة، المعقل الرئيسي لتنظيم “داعش” الإرهابي في سوريا، وتشير التقديرات إلى وجود ما بين ألفين و500 إلى 3 آلاف عنصر من التنظيم فيها، بينما تتحدث معلومات أخرى أن عددهم 5 آلاف عنصر.

Loading...
المصدر وكالة الأناضول

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً