السبت 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 18 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

نتنياهو: يجب بذل المزيد لوقف الاحتجاجات المؤيدة للفلسطينيين بالجامعات الأمريكية

 قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الأربعاء، إنه “يتعين بذل المزيد” للتصدي لاحتجاجات مؤيدة للفلسطينيين انتشرت في الجامعات الأمريكية في الأسابيع القليلة الماضية.

وقال نتنياهو في كلمة مسجلة “ما يحدث في جامعات أمريكية مروع”، واتهم “غوغاء معادين للسامية” بالسيطرة على الجامعات البارزة.

وأضاف أن هذا “غير معقول. ويتعين وقفه وإدانته، إدانته على نحو لا لبس فيه… رد فعل عدد من رؤساء الجامعات كان مخزيا. الآن، ولحسن الحظ، اختلفت استجابة كثيرين من المسؤولين الاتحاديين وعلى مستوى الولايات والمحليات لكن يجب بذل المزيد. يتعين بذل المزيد”.

وتصاعدت الاحتجاجات ضد تصرفات إسرائيل في غزة في مقار جامعات أمريكية في الأسابيع القليلة الماضية مع دخول حرب غزة شهرها السابع.

ودعا محتجون مؤيدون للفلسطينيين إلى وقف إطلاق النار وسحب استثمارات جامعاتهم من شركات لها علاقات بإسرائيل. ونشرت جامعات معلومات عن عشرات الطلاب بغير موافقتهم وأوقفتهم عن الدراسة واعتقلت الشرطة بعضهم.

وقال بعض الطلاب وأعضاء هيئة التدريس اليهود والإسرائيليين إن الاحتجاجات حولت الجامعات إلى بيئة معادية يشعرون فيها بالخطر. ورصد بعضهم تصاعدا في معاداة السامية في الحرم الجامعي. ولعب بعض اليهود أيضا دورا بارزا في الاحتجاجات المناهضة للحرب ومن بينها جماعات مثل الصوت اليهودي من أجل السلام التي قادت بعض الاحتجاجات.

وفي السابع من أكتوبر تشرين الأول، شنت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) هجوما على بلدات بجنوب إسرائيل قتلت فيه 1200 شخص واقتادت إلى غزة 253 رهينة، وفقا لإحصائيات إسرائيلية.

وقتلت إسرائيل منذ ذلك الحين أكثر من 34 ألف فلسطيني في هجومها المستمر على قطاع غزة المحاصر، مع مخاوف من وجود آلاف الجثث مطمورة تحت الأنقاض، وفقا لسلطات غزة. وأدى الهجوم إلى تدمير جزء كبير من القطاع ونزوح معظم سكانه البالغ عددهم 2.3 مليون نسمة والتسبب في أزمة إنسانية.

    المصدر :
  • رويترز