الثلاثاء 20 ذو القعدة 1445 ﻫ - 28 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

نصائح بتعديل خطط مخزونات البضائع في ظلّ التوتر في البحر الأحمر

نصحت شركة دويتشه بوست (دي.إتش.إل) الألمانية للخدمات اللوجستية العملاء بالتدقيق في إدارة مخزونات السلع والبضائع في ظل ابتعاد شركات الشحن عن البحر الأحمر، على الرغم من أن الاتحادات التجارية قالت إنها لا تتوقع أي اضطرابات ملحوظة لأكبر اقتصاد في أوروبا.

وقالت المجموعة في تعليقات عبر البريد الإلكتروني: “ننصح عملاءنا بشكل عام بفحص استراتيجيات المخزون الخاصة بهم بعناية، وتعديلها إذا لزم الأمر”، مضيفة أنها قادرة على توفير بدائل للعملاء مثل الشحن الجوي أو عبر السكك الحديدية.

ولا تشغِّل دي.إتش.إل السفن لكنها تستخدمها في نقل الحاويات. وتوفر الشركة الألمانية خدمات شحن البضائع بالطائرات والقطارات والشاحنات على مستوى العالم.

وصارت الخدمات أكثر صعوبة منذ تحويل شركات شحن عملاقة مثل ميرسك وهاباج لويد في الآونة الأخيرة للسفن بعيدًا عن البحر الأحمر، وهو أقصر طريق يربط آسيا بأوروبا عبر قناة السويس، بعد أن تعرضت السفن لهجمات جماعات مسلحة.

ومع ذلك، قالت الجمعية الألمانية للبيع بالتجزئة (إتش.دي.إي) اليوم الإثنين، إنها لا تتوقع أي اختناقات واضحة على المدى القريب أو المتوسط، مشيرة إلى سلاسل التوريد الأكثر قوة التي تم تأسيسها في السنوات الماضية.

ويتفق هذا مع رأي جمعية الخدمات اللوجستية الألمانية (دي.إس.إل.في) التي لم تتوقع تداعيات كبيرة على الاقتصاد الألماني، على سبيل المثال على أسعار المستهلكين، مشيرة إلى أسعار الشحن “المنخفضة للغاية” حاليا من آسيا إلى أوروبا.

    المصدر :
  • رويترز