الأربعاء 6 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 30 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

هل نجحت روسيا في تعطيل قمر "ستارلينك" فوق أوكرانيا؟

ألمحت وسائل إعلام، الإثنين، إلى دور روسيا في التعطل الأخير لعمل قمر “ستارلينك” للاتصالات المملوك للملياردير الأمريكي إيلون ماسك، فوق أوكرانيا.

ونقل موقع “روسيا اليوم” عن مصدر أمني قوله إن “فوضى وذعرا يسودان قيادة الأركان الأوكرانية، بسبب الخلل الذي تعرض له قمر ستارلينك”.

وأضاف المصدر أنه “بسبب عدم وجود قنوات اتصال مستقرة عبر الإنترنت، يتلقى قادة الوحدات العسكرية الأوكرانية، المعلومات من الجبهات بشكل متأخر”.

وأشار إلى أن “الاضطراب في عمل Starlink، يؤدي إلى مشاكل في التعاون بين العسكريين، ويعقد تخطيط وتنفيذ المهام القتالية”.

وكانت صحيفة “فاينانشيال تايمز” البريطانية قد كشفت في وقت سابق، عن تعطل عمل قمر “ستارلينك” المخصص لأوكرانيا، وأن الاتصالات انقطعت عن قوات كييف في خط المواجهة.

وقال مسؤول أوكراني كبير للصحيفة وفق موقع “يورو نيوز” إن “الاضطرابات التي طرأت على شبكة الاتصالات قد أعاقت تقدم الجيش الأوكراني لتحرير الأراضي التي يسيطر عليها الروس”.

وأضاف المسؤول: “أدت بعض حالات الانقطاع إلى فقدان كارثي للاتصالات في الأسابيع الأخيرة”.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أوكرانيين وجنود على خطوط الجبهة الأمامية في دونابس وخيرسون وخاركيف تأكيدهم فقدان الاتصالات في أجهزة اتصالات تعمل بنظام ستارلينك.

ولم تشر الصحيفة إلى أسباب التعطل.

إلا أن الموقع الروسي، ألمح إلى دور مجمع “تيرادا” وهو “مجمع تشويش” في قوات الحرب الإلكترونية الروسية في هذا الأمر.

وقالت “روسيا اليوم” إن “هذا المجمع يستطيع قمع الاتصالات، وهو بالذات يمكن أن يستخدم بشكل فعال للتصدي والتشويش على الاتصالات عبر الأقمار الصناعية التي لعبت دورا مهما في تنظيم الاتصالات العسكرية للقوات الأوكرانية”.

ولم يصدر أي تعليق من قبل الشركة حول هذا العطل أيضًا.

وكان إيلون ماسك قد أعلن في شباط/فبراير الماضي، بعد الغزو الروسي لأوكرانيا توفير خدمة “ستارلينك” للاتصالات عبر الأقمار الصناعية فوق أوكرانيا، ويستخدمها أكثر من 150 ألف شخص يوميا.

فضلا عن أنها كان لها دور كبير في توفير الاتصالات إلى القوات الأوكرانية على الجبهات.

وقال الملياردير الأمريكي إن روسيا حاولت التشويش على عمل القمر أيار/مايو الماضي، إلا أنها لم تنجح في ذلك.

و”ستارلينك” هي مجموعة من الأقمار الصناعية المنتجة بوساطة شركة “سبيس إكس” لتوفير خدمة الاتصال القمري بالإنترنت، وتم إطلاقها لأول مرة في العام 2018.