الثلاثاء 13 ذو القعدة 1445 ﻫ - 21 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

هل يُعتبر الهجوم على أصفهان ردا إسرائيلياً؟

تم استهداف القاعدة العسكرية الإيرانية في الساعات الأولى من صباح يوم الجمعة بالقرب من مدينة أصفهان، وذلك بعد مرور نحو أسبوع على التهديدات الإسرائيلية التي حاولت إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، التدخل لتهدئة الأوضاع.

جاء هذا الهجوم على خلفية الرد الإيراني بمئات الصواريخ والمسيرات التي استهدفت مدينة تل أبيب بعد مرور أسبوعين تقريبًا على قصف قنصلية طهران في دمشق، والذي أدى إلى مقتل عدد من قادة وعناصر الحرس الثوري الإيراني.

ومع وقوع هذه الأحداث، شهد الأسبوع الحالي تصاعدًا في التوترات بين الجانبين الإيراني والإسرائيلي، إلا أنه لفت الانتباه صمت كلا الطرفين عقب الهجوم الذي وقع فجر يوم الجمعة على أصفهان.

وبالرغم من التقارير التي أشارت إلى تنفيذ إسرائيل للهجوم، فإنه لم تتبناه إسرائيل رسميًا، ولم تتهم طهران الاحتلال الإسرائيلي بتنفيذه. ورغم ذلك، فإن التقارير الإعلامية الأمريكية أشارت إلى أن الهجوم تم تنفيذه كرد إسرائيلي على الهجمات الإيرانية الأخيرة.

1/ هل هو رد إسرائيلي على الهجوم الإيراني الأخير؟
نقلت صحيفة غارديان البريطانية عن مسؤولين أميركيين قولهم إن إسرائيل نفذت عمليات عسكرية ضد إيران.

وأضافوا أن إسرائيل حذرت إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن في وقت سابق أمس الخميس من أن الضربة الإسرائيلية ردا على الهجوم الإيراني الأخير على إسرائيل ستأتي خلال يوم أو يومين، ولكن واشنطن لم تعبر عن موقف محدد.

2/ ما الرواية الإيرانية؟
قالت وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا) إن الهجوم استهدف المنطقة قرب قاعدة شيكاري الجوّية التابعة للجيش، وذكرت أنه تم التصدي له بمضادات أرضية على ارتفاع منخفض جدا.

من جانبها، نقلت وكالة رويترز عن مسؤول إيراني كبير قوله إنه لا توجد خطة لرد فوري على الهجوم، وليس من الواضح من يقف وراءه.

3/ ماذا قالت إسرائيل؟
التزمت إسرائيل الصمت بعد وقوع الهجوم على أصفهان، ورفض جيشها التعليق على الأمر، كما طلبت من سفاراتها في دول العالم ألا تعلق على الهجوم.

بيد أن وسائل الإعلام الإسرائيلية قالت إن تقديرات الجيش والأجهزة الأمنية الإسرائيلية تشير إلى أن “الهجوم على إيران” انتهى لكن إسرائيل تحافظ على تأهب عال.

4/ ما الأسلحة التي استخدمت بالهجوم؟
أكدت إيران أن الهجوم لم يتم بالصواريخ، إنما قالت إنه حدث بـ3 مسيّرات صغيرة فحسب، تُعرف باسم الطائرات الانتحارية وبأنها لا تقطع مسافات طويلة.

وذلك ما دفع إيران لاعتبار الهجوم “حدثا أمنيا” ولم ينجم عن اعتداء من الخارج.

5/ ما نتائج الهجوم؟
قالت إيران إن الهجوم على أصفهان لم يسفر عن أي إصابات أو أضرار، لكنها علّقت لنحو 3 ساعات الطيران في مطاري الإمام الخميني ومهرآباد، وسرعان ما استؤنفت الرحلات الجوية.

6/ هل شكّل الهجوم خطرا على المنشآت النووية؟
أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية عدم لحاق ضرر بالمواقع النووية الإيرانية في أصفهان عقب هجوم المسيّرات.

من جانبها، أكدت إيران فور وقوع الهجوم أنه لم يستهدف المنشآت النووية.

7/ ما أهمية أصفهان؟
تعد أصفهان مركزا عسكريا مهما لإيران. فهي تحتوي منشأة نطنز النووية المختصة في تخصيب اليورانيوم، ومركز أصفهان لمعالجة اليورانيوم، وشركة صناعة الطائرات الإيرانية التي أنتجت مسيرات شاهد 129، وشاهد 136، وأبابيل، ومقاتلات كوثر، وصاعقة، فضلا عن قاعدة جوية عسكرية.

وكشفت القناة 12 الإسرائيلية اليوم الجمعة 19 نيسان/أبريل الجاري، أن الهدف الذي تم قصفه في إيران مطار عسكري في منطقة أصفهان.

وأضافت “إسرائيل أبلغت الولايات المتحدة مسبقا أنها ستشن ضربة في إيران ولم تعبر عن موقف محدد”.

    المصدر :
  • الجزيرة