الخميس 3 ربيع الأول 1444 ﻫ - 29 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

واشنطن تتحدث عن "ثغرات" في التوصل لاتفاق مع إيران

أعربت الولايات المتحدة الأمريكية مجدداً عن اعتقادها بأن العودة للاتفاق النووي مع طهران والدبلوماسية أفضل الممكن، فيما لا يزال المجتمع الدولي يترقب بحذر ما ستؤول إليه المفاوضات النووية.

وقال المتحدث باسم الأمن القومي للبيت الأبيض، جون كيربي، في مقابلة مع شبكة “سي أن أن”، اليوم الأحد، إن الرئيس الأميركي جو بايدن لا يزال يعتقد أن الدبلوماسية والعودة للاتفاق النووي هما أفضل حل.

كما أضاف أن المتفاوضين باتوا أقرب اليوم للتوصل إلى اتفاق مما كانوا عليه قبل أسبوعين، لكنه أكد أن ما زال هناك ثغرات بين أطراف الاتفاق النووي مع إيران.

إلى ذلك، أكد أن الإدارة الأميركية قدمت ردها، معرباً عن أمله في تحقيق نتيجة إيجابية، مشدداً على أن حصول طهران على سلاح نووي سيصعب حل أي مشكلة في المنطقة.

وكانت طهران أعلنت الأسبوع الماضي تسلمها رد الولايات المتحدة على ملاحظاتها لحل القضايا العالقة في مفاوضات فيينا الرامية لإحياء الاتفاق النووي المبرم في 2015.

أتى ذلك، بعدما قدم الاتحاد الأوروبي، منسّق مفاوضات إحياء الاتفاق، مطلع الشهر الحالي اقتراح تسوية أو نصاً “نهائياً”. لتقدم بعدها طهران “رداً خطياً” على هذا النصّ الأوروبي تضمن “مقترحات نهائية” من قبلها.

بدورها سلّمت واشنطن الأوروبيين ردها الأربعاء الماضي، غداة تأكيد أميركي بأن إيران قدمت “تنازلات” في المباحثات.

يذكر أنه على الرغم من الإشارات الإيجابية الصادرة عن عدد من المسؤولين في محادثات النووي التي انطلقت في أبريل من العام الماضي (2021)، إلا أن مسؤولاً أميركياً رفيعاً كان ألمح الأسبوع الماضي إلى أن إمكانية الوصول لاتفاق جديد ليست واضحة أو مضمونة، على الرغم من أن الطرف الإيراني والأميركي على السواء يفضلان عدم إعلان موت الاتفاق

    المصدر :
  • العربية