واشنطن تعين مبعوثاً خاصاً لتنسيق العقوبات ضد إيران

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

عين مايك بومبيو، وزير الخارجية الأميركي، بريان هوك، وهو أحد كبار مستشاريه، مبعوثاً خاصاً بشأن إيران اليوم الخميس.

وتأتي هذه الخطوة مع استعداد الإدارة الأميركية لتكثيف الضغوط الاقتصادية على إيران لإرغامها على إنهاء برنامجها النووي ودعمها للجماعات الإرهابية في الشرق الأوسط.

وقال بومبيو في مؤتمر صحافي إن هوك سيقود مجموعة العمل الخاصة بإيران لتنسيق الإجراءات التي تتخذها وزارة الخارجية الأميركية تجاه طهران.

ولم يكن هذا الإعلان مفاجئاً، نظرا لأن هوك كان يقود جهود وزارة الخارجية مع الحلفاء في أوروبا وآسيا لإقناعهم بوقف استيراد النفط الإيراني بحلول نوفمبر تشرين الثاني القادم.

وقال بومبيو “ستكون مجموعة العمل الخاصة بإيران مسؤولة عن توجيه ومراجعة وتنسيق كل جوانب النشاط المتعلق بإيران والذي تقوم به الخارجية الأميركية وترفع تقاريرها لي مباشرة”.

وأعلن ترمب في مايو/ أيار انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الموقع عام 2015 بين طهران والقوى الست الكبرى. وقالت الولايات المتحدة إنها لن ترفع العقوبات المفروضة على إيران إلا إذا وافقت على إجراء مفاوضات للتوصل إلى اتفاق أكثر صرامة.

وقال ترمب إنه سيكون مستعداً لمقابلة رئيس إيران لكن طهران قالت إن العودة إلى طريق المحادثات لن تتأتى إلا بعودة الولايات المتحدة إلى الاتفاق النووي.

 

المصدر واشنطن – رويترز

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً