الأثنين 7 ربيع الأول 1444 ﻫ - 3 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

واشنطن عن "استفتاءات الضم": خطوات زائفة لن نعترف بها

رأى مستشار الأمن القومي الأميركي، جيك سوليفان، أن نشر قوات روسية إضافية قد يغيّر المعادلة العسكرية على الأرض، إلا أنه لن يؤثر على القدرات الدفاعية لأوكرانيا.

وفي ما يتعلق بالاستفتاءات التى تعتزم موسكو إجراءها لضم المناطق التى احتلتها، أكد سوليفان أن ذلك الإجراء، لن يخدم الموقف التفاوضي الروسي، ولن يعزّز موقعها في الميدان، واعتبرها خطوات “زائفة” لن يتم الاعتراف بنتائجها، مؤكدًا أن “الولايات المتحدة لن تعترف أبدا بضم روسيا لأراض أوكرانية”.

ولفت سوليفان إلى أن العمليات العسكرية الأوكرانية المضادة لروسيا ستكون محورًا بارزا في خطاب الرئيس الأميركي، جو بايدن، أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأوضح أن “خطاب بايدن أمام الجمعية العامة سيتضمن دعوة للمجتمع الدولي للاستمرار في رفض العدوان الروسي ضد أوكرانيا”.

في السياق نفسه، ندّد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ، أيضا، بالاستفتاءات التي تعتزم السلطات المدعومة من روسيا إجراءها في أوكرانيا، معتبرًا أنها تصعيد إضافي في الحرب التي يشنها الكرملين.

وكتب ستولتنبرغ على تويتر: “استفتاءات زائفة ليس لها شرعية ولا تغيّر في طبيعة الحرب العدوانية الروسية على أوكرانيا. هذا تصعيد إضافي في حرب بوتين”.

كما اعتبر أنّ “على المجتمع الدولي أن يدين هذا الانتهاك السافر للقانون الدولي وأن يزيد دعمه لأوكرانيا”.