السبت 11 ربيع الأول 1444 ﻫ - 8 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

وزارة الدفاع البريطانية: كييف مستمرة في تحقيق المكاسب

تشهد ساحة الحرب الاشهر في العالم على تقدم كبير للقوات الاوكرانية على الروسية والذي اعلن عنه رئيس البلاد فلاديمير زيلينسكي السبت، الذي قال ان القوات الأوكرانية استعادت “ألفي كيلومتر من الأراضي” منذ مطلع سبتمبر.

فيما يتواصل الهجوم المضاد الذي بدأته القوات الأوكرانية شرقاً قبل أيام من أجل اخراج القوات الروسية، وأكدت وزارة الدفاع البريطانية الأحد أن كييف مستمرة في تحقيق المكاسب.

وأوضحت الوزارة في إيجاز استخباراتي يومي مقتضب، نشرته على حسابه في تويتر أن القوات الأوكرانية حققت مكاسب مهمة خلال الـ 24 ساعة الماضية في خاركف، بينما سحبت روسيا قواتها من المنطقة.

إلا أنها أشارت إلى أن القتال مستمر في بلدتي إيزيوم وكوبيانسك.

وكان الرئيس الأوكراني فولدومير زيلينسكي أعلن السبت، أن قواته استعادت نحو 30 بلدة وقرية في منطقة خاركيف، شمال شرق البلاد، في إطار هجومها المضاد

أتى ذلك، بعد أن تخلت القوات الروسية السبت بشكل مفاجئ عن كوبيانسك معقلها الرئيسي في شمال شرق أوكرانيا، في انهيار مفاجئ لواحد من الخطوط الأساسية المهمة لجبهات القتال

ويعَدّ إعلان موسكو هذا، وتأكيد كييف أن قواتها دخلت بلدة كوبيانسك، التحوّلين الميدانيين الأكثر أهمية في القتال في شرق أوكرانيا حيث رجحت الكفة لصالح الروس على مدى شهور.

في حين توقع مراقبون أن تعلن القوات الأوكرانية انتصارات جديدة في منطقة خاركيف المحاذية لروسيا والتي سيطر عليها الجيش الروسي لأشهر عدة، بحسب ما نقلت رويترز.

أما بالنسبة لـ ” إيزيوم ” فلم يصدر أي تأكيد رسمي أن القوات الأوكرانية دحروا القوات الروسية من تلك البلدة كانت تعد حوالي 45 ألف نسمة قبل اندلاع النزاع، والتي ترتدي أهمية كبيرة بالنسبة للعمليات العسكرية الروسية.

يذكر أن السيطرة على مراكز حضرية على غرار كوبيانسك وإيزيوم قد تشكل ضربة كبيرة لقدرة روسيا على إيصال إمدادات إلى مواقعها على خط المواجهة في الشرق.

ما من شأنه أن يخفف إلى حد كبير السيطرة الروسية على الشرق الأوكراني، بعد تقدم مهم حققته موسكو خلال الربيع الماضي، قبل أن يتضاءل تقدمها خلال الصيف الحالي، وسط دعم دولي كبير لكييف بالعتاد والأسلحة المتطورة.

    المصدر :
  • وكالات