الأحد 11 ذو القعدة 1445 ﻫ - 19 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

وزير الخارجية الصيني يبدي تحذيرا للنظير الأمريكي: تصاعد العوامل السلبية في العلاقات بين البلدين

في جلسة محادثات مهمة، ألمح وزير الخارجية الصيني، وانغ يي، اليوم الجمعة 26 نيسان/أبريل 2024، إلى انزعاجه من تنامي العوامل السلبية التي تؤثر على العلاقات بين الصين والولايات المتحدة. هذه التصريحات جاءت خلال لقاءه مع نظيره الأمريكي، أنتوني بلينكن، الذي يزور العاصمة الصينية بكين، بهدف مناقشة سبل حل الخلافات الدبلوماسية والتجارية التي تشهدها البلدين.

ومن المقرر أن يقضي بلينكن ساعات مع وانغ في اجتماعات مغلقة وفي غداء عمل لدى محاولة الطرفين الحفاظ على التحسن في العلاقات رغم جدول الأعمال الواسع والمعقد.

وقال وانغ لبلينكن في مستهل جلستهما الافتتاحية إن “السفينة العملاقة” للعلاقات الصينية الأمريكية استقرت “لكن عوامل سلبية في العلاقات لا تزال تتزايد وتتراكم”.

وتابع قائلا “كما تواجه العلاقات كل أنواع العراقيل. حقوق الصين المشروعة في التطور تعرضت لكبح غير معقول وتواجه مصالحنا الأساسية تحديات”.

ورد بلينكن بالقول إن “الدبلوماسية النشطة” مطلوبة للتحرك قدما لدفع أجندة حددها الرئيسان الأمريكي جو بايدن والصيني شي جين بينغ عندما التقيا في سان فرانسيسكو في نوفمبر تشرين الثاني.

وأضاف بلينكن “لا غنى من وجهة نظرنا عن الدبلوماسية المباشرة وجها لوجه” مشيرا إلى أنه يريد التأكد من “أننا واضحون قدر الإمكان بشأن المساحات التي لدينا فيها خلافات لتجنب سوء الفهم والحسابات الخاطئة على الأقل”.

ومن المرجح أن يلتقي بلينكن اليوم الجمعة بالرئيس الصيني قبل أن يعود إلى واشنطن في المساء لكن الجانبين لم يؤكدا عقد الاجتماع بعد. كما سيلتقي وزير الأمن العام الصيني.

    المصدر :
  • رويترز