وسط تصاعد التوتر بالخليج.. تحرك كويتي لحماية الموانئ

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

ذكرت وكالة الأنباء الكويتية، السبت، أن البحرية الكويتية ومؤسسة الموانئ ستعدان خططاً أمنية لحماية الموانئ الرئيسية بالبلد المنتج للنفط، وذلك وسط تصاعد التوتر بين إيران والغرب.

ونقلت الوكالة عن الشيخ يوسف عبد الله الناصر الصباح المدير العام للمؤسسة قوله إنه جرى التوقيع على بروتوكول تعاون بين الجانبين “في مرحلة مهمة تمر بها المنطقة أمنياً”.

وقال إن المرحلة الحالية تستدعي تضافر الجهود للحفاظ على أمن الموانئ البحرية، وضمان الاستعداد الكامل لوقوع أي طارئ محتمل.

في السياق، قال الأسطول الأميركي الخامس، يوم الخميس، إنه يعمل عن كثب مع البحرية الملكية البريطانية وشركاء إقليميين ودوليين لحماية حرية الملاحة، وذلك بعد يوم من محاولة ثلاث سفن إيرانية اعتراض طريق ناقلة تابعة لشركة بي.بي خلال مرورها بمضيق هرمز.

وقال نائب الأميرال، جيم مالوي، قائد الأسطول في بيان “الأسطول الأميركي الخامس أُحيط علماً بالتحرش غير القانوني الذي قامت به البحرية التابعة للحرس الثوري الإيراني ومحاولات اعتراض طريق السفينة التجارية البريطانية، بريتيش هيريتدج، يوم العاشر من يوليو/ تموز قرب مضيق هرمز”

وكانت القيادة المركزية الأميركية قد أكدت أن تهديد حرية الملاحة الدولية يستلزم حلاً دولياً، وذلك في أعقاب محاولة ثلاث سفن إيرانية اعتراض ناقلة تتبع شركة “بي. بي” البريطانية خلال مرورها من مضيق هرمز.

وقال الكابتن بيل أوربان، المتحدث باسم القيادة المركزية الأميركية، في بيان إن “الاقتصاد العالمي يعتمد على التدفق الحر للتجارة ومن الواجب على كل الدول حماية وصيانة هذا العنصر الحيوي للازدهار العالمي”.

 

المصدر: – قناة العربية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً