وفاة السعودي محسن الحربي “رافع السبابة” صاحب الصورة الشهيرة قرب مسجد نيوزيلندا

ارتفعت حصيلة قتلى هجوم نيوزيلندا الإرهابي إلى 50 بعد وفاة سعودي متأثراً بجراحه إثر إصابته بخمس طلقات نارية.

وأعلنت سفارة السعودية في ويلنغتون، في بيان، وفاة المواطن محسن الحربي، متأثراً باصابته إثر الاعتداء الإرهابي الآثم في مدينة كرايس تشيرش.

ولم تقدم السفارة توضيحا بشأن حالة المصاب السعودي الثاني بالهجوم ذاته، والذي أعلنت عنه في وقت سابق اليوم.

وكان محسن المزيني الحربي، ظهر في مقاطع مصورة وهو “رافع إصبع السبابة”، وفي طريقه إلى العناية المركزة جراء إصابته بخمس طلقات نارية، قبل أن توافيه المنية متأثرا بحراجه.

وقال فراس نجل “محسن الزيني” الحربي، في مداخلة مع قناة الإخبارية السعودية الرسمية، إن سلطات بلاده تواصلت معه من أجل إرجاع جثمان والده، وسرعة الإجراءات لدفنه بالمدينة المنورة.

وفي وقت سابق اليوم، قال فراس، إن والده توفي، متأثرا بإصابته البالغة التي تعرض لها.

وأضاف فراس لعدد من وسائل الإعلام بينها صحيفة “عكاظ” واسعة الانتشار: “والدي (61 عاما)، يعمل في التجارة العامة كرجل أعمال، ويعيش في نيوزيلندا منذ 25 عاما”.

وتابع: “آخر مرة قدم فيها والدي إلى المملكة كانت قبل 3 سنوات حينما كان يؤدي العمرة برفقة زوجته”.

و كشف السعودي، فراس المزيني، أن والده “محسن محمد علي المزيني الحربي” توفى الجمعة، وهو صاحب الصورة التي ظهرت أثناء إسعاف المصابين في حادث الهجوم على المسجدين وقت أداء صلاة الجمعة في مدينة كرايست تشرش في نيوزيلندا، وهو سعودي حاصل على الجنسية البريطانية، ومقيم بنيوزيلندا منذ 25 عاماً، ويبلغ من العمر 61 عاماً، وهو رجل أعمال متزوج من سيدة أجنبية.

وأضاف: “كانت حالة والدي حرجة ورقد بالعناية المركزة، حتى توفي، وأيضاً زوجته من ضمن المصابين، ولا نعلم حتى اللحظة مدى إصابتها، حيث إن الشرطة تحيط بالمستشفى وممنوع الدخول أو الخروج منها”، موضحاً أن عمه وأبناء عمه موجودون هناك، وهو ينتظر تصريحاً من وزارة الداخلية للسفر لنيوزيلندا، حيث إن الفيزا تأخذ وقتاً طويلاً كي تصدر.

وكانت السفارة السعودية لدى نيوزلندا أكدت وجود مواطنين سعوديين اثنين بين المصابين في الحادث الإرهابي الذي استهدف مسجدين أثناء صلاة الجمعة.

وفي وقت سابق الجمعة، شهدت مدينة كرايست تشيرش النيوزلندية هجوما إرهابيا بالأسلحة النارية والمتفجرات، استهدف مسجدي “النور” و”لينوود”، في اعتداء دامٍ خلف 50 قتيلاً.

فيما أعلنت شرطة البلاد احتجاز 3 رجال وامرأة واحدة، مشتبهين بتورطهم في تنفيذ الهجوم.
المصدر: الأناضول \العربية

شاهد أيضاً