السبت 18 جمادى الأولى 1445 ﻫ - 2 ديسمبر 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

24 ساعة من التمرّد في سجن برازيليّ.. مقتل 5 محكومين وضبط أسلحة

قُتل 5 سجناء في تمرّد استمرّ 24 ساعة تقريبًا في سجن شديد الحراسة في شمال البرازيل، وفق ما أعلنت السلطات.

إذ حصل تمرّد في سجن شديد الحراسة في مدينة ريو برانكو عاصمة ولاية أكري من صباح الأربعاء حتى الساعة السابعة من صباح الخميس (10,00 بتوقيت غرينتش) حين استسلم السجناء بعد مفاوضات استمرت لساعات، وفق ما قالت حكومة الولاية في بيان.

ولفتت الحكومة في بيانها إلى أن “5 سجناء قضوا” في التمرد. وأُصيب شرطي وسجينان بالرصاص.

وبدأ التمرد بعدما “حاول 13 سجينًا الهروب” من سجن أنتونيو أمارو، لكن الحرّاس منعوهم من ذلك، بحسب البيان.

بعد ذلك، أُحتجز أحد ضباط السجن وسجين مسؤول عن التنظيف كرهينتَين، بحسب البيان.

وأفاد البيان بأن كمية كبيرة من الأسلحة كانت بحوزة السجناء إذ ضبطت الشرطة 15 قطعة سلاح من العيارَين الصغير والكبير، بعدما استسلم السجناء المتمرّدون.

وقال وزير العدل والأمن العام في ولاية أكري: “سيجري التحقيق في جميع الملابسات، وسنسعى لتصحيح الأخطاء التي حدثت في السجن”.

وتطلّبت العملية نشر 200 شرطي تقريبًا بينهم قوات خاصة وتعزيزات أرسلتها الحكومة الفدرالية.

وتكثر أعمال الشغب الدامية في السجون البرازيلية المكتظّة بالسجناء والتي تعاني من نقص كبير في عدد الموظفين.

ووصل عدد السجناء في أكبر دولة في أميركا اللاتينية إلى 643137 سجينًا في كانون الأول 2022، بحسب بيانات الأمانة الوطنية للسياسات الجنائية.