الأربعاء 18 شعبان 1445 ﻫ - 28 فبراير 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أول قرار للاتحاد الدولي بعد ركلة جزاء جدلية لسان جيرمان

استبعد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) حكم فيديو مساعد من إدارة مباراة في دوري أبطال أوروبا، بعدما احتسب ركلة جزاء مثيرة للجدل لمصلحة باريس سان جيرمان الفرنسي في التعادل أمام نيوكاسل يونايتد الإنكليزي 1-1، في المسابقة القاريّة.

وبحسب ما قال “يويفا” لوكالة “فرانس برس”، فقد كان مقرراً أن يكون البولندي توماس كفياتكوفسكي هو حكم الفيديو المساعد في المباراة بين ريال سوسييداد وريد بُل سالزبورغ النسموي الأربعاء، ضمن المجموعة الرابعة، لكنه بات مستبعداً الآن.

ويأتي استبعاده بعدما سجّل كيليان مبابي ركلة جزاء في الدقيقة الثامنة من الوقت المحتسب بدلاً عن الضائع ليمنح سان جيرمان نقطة أمام نيوكاسل في باريس، في مباراة مهمة ضمن منافسات الجولة الخامسة للمجموعة السادسة، وهي النتيجة التي حرمت الفريق الإنكليزي من انتصار لافت وتركته على مشارف الخروج من دور المجموعات.

كان نيوكاسل متقدماً 1-0 عندما استُدعي حكم الساحة البولندي سيمون مارشينياك من قبل مواطنه كفياتكوفسكي للتشاور ومراجعة صور للمسة يد محتملة في منطقة الجزاء على لاعب نيوكاسل تينو ليفرامينتو.

واحتُسبت ركلة جزاء رغم أنّ اللقطة مشكوك في صحتها، فيما تم تجاهل لمسة يد مشابهة على لاعب نيوكاسل لويس مايلي في وقت سابق من المباراة.

ووصف مدرب الفريق إيدي هاو ركلة الجزاء بأنها “قرار سيئ”، عندما تحدث بعد المباراة.