الأحد 11 ذو القعدة 1445 ﻫ - 19 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

"جود بلينجهام" يحثّ مسؤولي كرة القدم على تكثيف جهودهم في مكافحة العنصرية

دعا جود بلينجهام، لاعب وسط ريال مدريد، مسؤولي كرة القدم إلى تكثيف الجهود لمواجهة مشكلة العنصرية المتزايدة في إسبانيا خلال السنوات الأخيرة.

وقال بلينجهام أمس الثلاثاء إنه لم يكن يدرك خطورة الأحداث التي وقعت في الدوري الإسباني وكان زميله فينيسيوس جونيور هدفا خلالها لإساءات عنصرية في كثير من الأحيان.

وأضاف للصحفيين قبل مباراة إياب دور الثمانية في دوري أبطال أوروبا اليوم الأربعاء أمام مانشستر سيتي “في المباريات خارج ملعبك بالدوري الإسباني تعتاد على هذه الأمور لدرجة أنك لا تدرك مدى خطورتها وهي مشكلة كبيرة في حد ذاتها.

“من المريع أن يستعد أي لاعب لمباراة وهو يعلم أنه من المحتمل أن يتعرض لإساءة عنصرية. إنه أمر مثير للاشمئزاز. لا ينبغي أن يحدث ذلك”.

وتابع “على المسؤولين القيام بواجبهم رغم أني أشك أن ذلك قد يحدث”.

وتعرض فينيسيوس جونيور، الذي أجهش بالبكاء الشهر الماضي خلال الحديث عن تأثير الإهانات العنصرية عليه، مرة أخرى للإساءة إذ ذكرت وسائل إعلام إسبانية أن جماهير برشلونة رددت هتافات ضد المهاجم قبل مباراة باريس سان جيرمان في دوري أبطال أوروبا أمس الثلاثاء.

وفي الموسم الماضي، أبلغت رابطة دوري الدرجة الأولى الإسباني النيابة العامة عن 10 حالات مماثلة ضد اللاعب البالغ من العمر 23 عاما.

ويجري مايوركا تحقيقا بعد أن قام أحد المشجعين على ما يبدو بإشارة عنصرية تجاه لاعب وسط ريال مدريد أوريلين تشواميني خلال مباراة الفريقين في الدوري يوم السبت الماضي.

وقال بلينجهام “ستخسر الرياضة لاعبين مثل فينيسيوس إذا قرر الانسحاب بسبب هذه الحوادث.

“يجب بذل المزيد من الجهود لدعم هؤلاء اللاعبين”.

    المصدر :
  • رويترز