الثلاثاء 20 ذو القعدة 1445 ﻫ - 28 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حلبة إيمولا تستحضر ذكرى الأسطورة "سينا" بعد 30 عاما من وفاته في سباق لفورمولا 1

تجمع محبو سباقات السيارات والسياسيون على حلبة إيمولا الإيطالية اليوم الأربعاء لإحياء ذكرى البرازيلي ايرتون سينا بطل العالم السابق لسباقات فورمولا 1 للسيارات ثلاث مرات والذي توفي بسبب حادث على الحلبة قبل ثلاثين عاما خلال سباق جائزة سان مارينو الكبرى.

وسارت جماهير تحمل علم البرازيل بجوار الحلبة قبل الوقوف دقيقة صمت في تمام الساعة 2:17 بعد الظهر بالتوقيت المحلي (1217 بتوقيت جرينتش) في منعطف تامبوريلو في نفس توقيت الحادث الذي أودى بحياة السائق البرازيلي المحبوب عن عمر يناهز 34 عاما.

وقالت البرازيلية ريناتا ايوبانك إحدى مشجعات سينا “لقد كان (سينا) شخصا مهما لكل البرازيليين، وشخصية متواضعة للغاية ومخلصا وامتلك قيما عظيمة وعلمنا دروسا قيمة.

“ما زلنا نفتقده بشدة حتى اليوم”.

وأحيت الجماهير أيضا ذكرى السائق النمساوي رولاند راتزنبرجر الذي توفي قبل سينا بيوم بعد حادث خلال التجارب التأهيلية. وأدى ذلك الأسبوع المميت في عام 1994 إلى مراجعة كبيرة للسلامة، مما غير فورمولا 1 إلى الأبد.

وبدأ سينا، الذي كان يقود مع فريق وليامز، السباق من مركز أول المنطلقين، وإلى جواره مايكل شوماخر مع فريق بينيتون.

ودخلت سيارة الأمان إلى السباق بسرعة بعد اصطدام البرتغالي بيدرو لامي بسيارة بينيتون المتوقفة والتي كان يقودها جيه.جيه ليتو، وبعد وقت قصير من عودة السباق اصطدمت سيارة سينا بجدار خرساني عند منعطف تامبوريلو.

ونقل البرازيلي بالطائرة إلى المستشفى بينما استؤنف السباق وفاز به شوماخر.

وأعلن عن وفاة سينا في تمام الساعة 6:40 مساء بالتوقيت المحلي بعد حوالي ساعتين ونصف من وصوله إلى المستشفى.

    المصدر :
  • رويترز