السبت 4 شوال 1445 ﻫ - 13 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

خطّة جديدة لفريق برشلونة.. ما هي؟

بدأت إدارة برشلونة باتخاذ خطوات فعليّة لتغيير طريقة تأهيل اللاعبين في النادي، في ظل سعيها إلى تقليص الفوارق مع الأندية المرشحة للفوز بلقب دوري أبطال أوروبا.

وفي هذا السياق، أشارت صحيفة “سبورت” الكاتالونية إلى أن “العملاق الإسباني يرى أن كل الأندية باتت تعمل على التفاصيل الصغيرة بشكل أكبر، وأن النادي لا يريد أن يبقى متأخراً من حيث إعداد اللاعبين سواء بالنواحي الفردية أو التكتيكية أو البدنية”.

وبحسب الصحيفة، فإن “النادي جهّز خطة تمتد لأشهر عدة، وتركز بشكل كبير على اللاعبين الشبان، بهدف تغيير آلية ومستوى التمارين، أيّ أن التغيير سيكون على مستوى الأنشطة اليومية بشكل أساسي”.

وواحدة من أكثر النقاط التي يرغب نادي برشلونة في التركيز عليها، هي إضافة تمارين مسائية نوعية بمراقبة خبراء داخليين ومستشارين خارجيين. ولن تعتمد التمارين فقط على القوة البدنية أو تفادي الإصابات، بل ستسعى إلى تطوير جوانب محددة من اللعبة بشكل يتناسب مع إمكانيات كل لاعب.

ويرى النادي أنه “رغم تواجد العديد من لاعبي الأكاديمية في الفريق الأول، إلا أنهم لم يحصلوا على الوقت الكافي لتطوير موهبتهم، وتم تصعيدهم بعمر صغير”.

وأكثر ما ركّزت عليه الصحيفة هو “شعور القائمين على نادي برشلونة بوجود فارق بدني عن الآخرين، ويظهر تأثير ذلك من خلال إيقاع وسرعة الفريق تحديداً في البطولات الأوروبية”، إضافةً إلى عدم تمكّن البدلاء والشبان من الوصول إلى المستوى البدني المطلوب، وهو ما أظهرته نتائج نادي برشلونة في دوري الأبطال للشباب في السنوات الأخيرة.