الأثنين 6 شوال 1445 ﻫ - 15 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مانشستر سيتي يعاقب يونايتد بـ (3-1)

سجل فيل فودن هدفين رائعين وهز إرلينج هالاند الشباك قبل النهاية ليفوز مانشستر سيتي 3-1 على غريمه مانشستر يونايتد ويواصل مسعاه للفوز بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم للمرة الرابعة تواليا ويحبط محاولة يونايتد لضرب عصفورين بحجر واحد.

وحتى الدقيقة 81 كان يونايتد يمني النفس بعرقلة مسيرة سيتي غريمه الأزلي في المدينة وتنفيذ وعود المالك الشريك الجديد جيم راتكليف بإعادة بطل إنجلترا 20 مرة للمكانة التي يستحقها.

لكن فودن تلقى تمريرة من خوليان ألفاريز ليسدد الكرة من يسار منطقة الجزاء ويمنح سيتي التقدم مسجلا هدفه الشخصي الثاني. وأكمل هالاند ثلاثية فريقه بعد خطأ دفاعي حيث قطع رودري الكرة من سفيان أمرابط ليمررها إلى هالاند وينفرد بالمرمى ويسدد في الشباك.

وكان ماركوس راشفورد وضع يونايتد في المقدمة في الدقيقة الثامنة بعدما تلقى تمريرة من برونو فرنانديز ليطلق راشفورد تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء ارتطمت بالعارضة وسكنت الشباك.

وعادل فودن النتيجة لسيتي بتسديدة هائلة مماثلة من خارج المنطقة في الدقيقة 56 بعد تمريرة من رودري.

وبعد تفوق يونايتد في بداية المباراة، استفاق سيتي وكاد فودن أن يدرك التعادل في الدقيقة 19 لكن أندريه أونانا حارس يونايتد تصدى ببراعة لتسديدته من داخل المنطقة.

وفي الدقيقة 33 سدد رودري تصويبة قوية من داخل المنطقة تصدى لها حارس يونايتد بنجاح.

وأهدر هالاند فرصة سانحة للتعادل وهو في مواجهة المرمى بعد أن سدد فوق العارضة بعدما هيأ له فودن الكرة بالرأس بعد تمريرة عرضية من رودري في الدقيقة 44.

وتوقف اللعب بسبب إصابة أونانا حارس يونايتد في الدقيقة 65.

وسدد كيفن دي بروين ركلة حرة من خارج المنطقة لصالح سيتي في الدقيقة 71 لكنها ارتطمت بالحائط البشري.

ورفض الحكم احتساب ركلة جزاء لصالح يونايتد بعدما سقط جارناتشو في المنطقة بعد تدخل من إيدرسون حارس سيتي في الدقيقة 78.

واستحوذ سيتي على الكرة بنسبة 74% وسدد 27 كرة على المرمى مقارنة بثلاث محاولات ليونايتد لكن فودن هو من وجد مفتاح القفل.

وقد حظي بحفاوة بالغة عندما غادر الملعب بعد تعرضه لضربة في الوقت المحتسب بدل الضائع وكانت جماهير سيتي في حالة مزاجية رائعة لمواصلة الضغط على ليفربول وأرسنال.

وعزز سيتي حامل اللقب سجله الخالي من الهزيمة إلى 19 مباراة متتالية في كافة المسابقات ورفع رصيده إلى 62 نقطة متأخرا بنقطة واحدة عن ليفربول المتصدر الذي سيلتقيه الأسبوع المقبل.

واستمر يونايتد سادسا برصيد 44 نقطة.

    المصدر :
  • رويترز