بالفيديو: إعلامية وشقيقة وزير تفاجئ ضيوفها وجمهورها وتتعرى على الهواء مباشرة !

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

فاجأت الإعلامية البريطانية راشيل جونسون، ضيوفها وجمهور ” بى بى سى راديو 4″، بالــتـ ـعـ ـرى على الهواء مباشرة، وذلك تضامنًا مع أكاديمية بريطانية تدعى الدكتورة فيكتوريا باتمان، أستاذ الاقتصاد بجامعة كامبريدج، التى تـ ـعـ ـرت هى الأخرى الأسبوع الماضى خلال إلقائها محاضرة لطلابها، احتجاجًا منها على اتفاقية “بريكست” التى تخرج بموجبها بريطانيا من الاتحاد الأوروبى.

تسبب تـ ـعـ ـرى المذيعة البريطانية راشيل، فى خجل ضيوفها الذين حاولوا مدارة أعينهم، فيما ألقى أحدهم قميصها مرة أخرى إليها لترتديه، إلا أنها تمسكت بموقفها والبقاء نعـ ـاريــ ـة احتجاجًا على “بريكست”، وقالت للمشاهدين “كما أعلم، قد يكون من الصعب سماع صوتك حول بريكس فى الوقت الحاضر”.

وأضافت مذيعة “BBC Radio 4″، “يبدو أننا قد وصلنا إلى نقطة التشبع، أؤيد الاتحاد الأوروبى وفيكتوريا باتمان التى توصلت إلى طريقة لافتة للنظر هذا الأسبوع لإظهار نفسها”، وتابعت “يظهر فى جميع وسائل الإعلام تباينًا تامًا لنقاط مختلفة حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى، مما يجعل بريطانيا عـ ـاريـ ـة، لذا، تحية للدكتورة باتمان، قررت أن أحذو حذوها فى كل مرة نقرر التحدث عن Brexit”، وذلك حسب ما نشرته وسائل الإعلام البريطانية ومن بينها صحيفتا “The Sun” و”Mirror” البريطانيتان.

ويبدو أن هذه الوسيلة للاحتجاج على بريكست، الغرض منها لفت النظر إلى أن بريطانيا سوف تــتــ ـعـ ـرى بعد الخروج من الاتحاد الأوروبى، وفى ذلك الحين دخل ضيوف “راشيل” فى الاستوديو، فى نوبة ضحك بعدما خلـ ـعـ ـت قميصها، بينما كشفت المذيعة البريطانية – فى وقت لاحق – أن ما ظهر على الشاشة لم يكن كما يبدو، حيث أنها كانت ترتدى “حمالة صـ ـدر” قصيرة.

وجاء ذلك بعدما، تعرت أكاديمية بريطانية تدعى الدكتورة فيكتوريا باتمان، أستاذ الاقتصاد بجامعة كامبردج، خلال إلقائها محاضرة لطلابها، بحضور بعض الأكاديميين، بعنوان “تعـ ـرية حقيقة البريكسيت” لتوضيح المخاطر الاقتصادية التى يمكن أن تقع فيها بريطانيا نتيجة الخروج من الاتحاد الاوربى.

لم تكتف الدكتور فيكتوريا باتمان، بل كتبت على جسدها العديد من العبارات التى تتعلق بخروج بريطانيا من الاتحاد الاوربى، ونشرت “فيديو” عبر حسابها على تويتر، خلال القائها محاضرة أمام عشرات من طلابها وكانت ــعـ ـاريـ ـة تمامًا، وتأتى تلك الخطوة لرغبتها فى جذب الانتباه وتوضيح وجهة نظرها من التبعات الخطيرة والآثار السلبية الاقتصادية والاجتماعية بعد خروج بريطانيا.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً