استمع لاذاعتنا

إليسا: كل التضامن مع كل الإعلاميين بوج محاولات القمع

يتعرض الإعلام اللبناني في السنتين الأخيرتين إلى قمع ملحوظ، إذ اعتبر البعض اننا عدنا إلى سلطة الوصاية القمعية.

وفي السياق، تضامنت الفنانة إليسا مع الإعلاميين والصحافيين الذين يتعرّضون لضعوط عدة من قبل السلطات اللبنانية، مشيرةً الى أنّ حرية الصحافة أمر ضروري في لبنان.

وغرّدت: “كل التضامن مع كل الإعلاميين والسلطة الرابعة بوج محاولات القمع من كل المجرمين اللي بالسلطة وقال شو؟ ما بدن نحكي عن ارتكاباتن”.
وسألت: “معقول اللي قوّص الناس حرّ واللي حكي عن الموضوع ينجرّ عالمحاكم؟”.

توازياً، أقيمت وقفة في محيط قصر العدل في العاصمة اللبنانية بيروت، اليوم الثلاثاء، احتجاجاً على قمع الحريات وملاحقة الإعلاميين والمحاولات المستمرّة لكمّ أفواه الصحافيين والناشطين وكلّ من ينتقد السلطة السياسية والطبقة الحاكمة.

ويتزامن الاعتصام مع مثول الإعلاميَيْن رياض طوق وديما صادق والناشط السياسي فاروق يعقوب أمام النيابة العامة التمييزية في الدعوى المقامة ضدّهم وبحق قناة “أم تي في” اللبنانية، من قبل رئيس مجلس النواب نبيه بري، بجرم “إثارة النعرات والقدح والذم والتحقير ونشر الأخبار الكاذبة”، على خلفيّة ما نشر في برنامج “باسم الشعب”، في 19 آب الماضي، حول التظاهرات التي شهدتها العاصمة اللبنانية بعد انفجار مرفأ بيروت، وخصوصاً تظاهرة الثامن من آب، حين استُخدم الرصاص المطاطي والحي ضد المتظاهرين من قبل عناصر أمنيين وآخرين بلباس مدني قيل في الحلقة إنهم من حرس مجلس النواب.

    المصدر :
  • صوت بيروت إنترناشونال