الثلاثاء 13 ذو القعدة 1445 ﻫ - 21 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الإيرانية الحائزة على نوبل نرجس محمدي تبدأ إضرابا عن الطعام في السجن

قالت وكالة أنباء نشطاء حقوق الإنسان (هرانا) إن السجينة الإيرانية الحائزة على جائزة نوبل للسلام نرجس محمدي بدأت إضرابا عن الطعام الاثنين احتجاجا على ما قالت إنه تقاعس من إدارة السجن عن توفير الرعاية الطبية.

وفازت المدافعة عن حقوق المرأة بالجائزة يوم السادس من أكتوبر في تحد قوي لزعماء طهران الدينيين الذين اتهموا لجنة نوبل بالتدخل في قضية حقوق الإنسان وتسييسها.

وقالت هرانا إن السلطات لم تسمح للمرأة البالغة من العمر 51 عاما بالذهاب إلى المستشفى لعلاجها من أمراض في القلب والرئة الأسبوع الماضي لأنها رفضت ارتداء غطاء الرأس الإلزامي أثناء الزيارة. ولم تكشف وكالة الأنباء عن مصادرها.

ولم يرد القضاء الإيراني بعد على طلب رويترز للتعليق.

وقالت وكالة الأنباء إن “محمدي بدأت إضرابا عن الطعام احتجاجا على عدم تلبية السلطات لمطالبها التي تضمنت نقلها إلى مستشفى متخصص”.

وأضافت هرانا أن “هذا الحرمان مستمر بأمر من سلطات السجن”.

واعتقلت محمدي أكثر من اثنتي عشرة مرة في حياتها، وهذه هي المرة الثالثة لها في سجن إيفين الإيراني منذ عام 2012.

وهي تقضي أحكاما متعددة تصل إلى نحو 12 عاما في السجن بتهم تشمل نشر دعاية ضد الجمهورية الإسلامية. وكتبت حملة “الحرية لنرجس محمدي” على موقع إكس “نحن قلقون بشأن الحالة الجسدية والصحية لنرجس محمدي”.

    المصدر :
  • رويترز