الأربعاء 9 ربيع الأول 1444 ﻫ - 5 أكتوبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الكاميرا تفضح شفتي كريستيانو رونالدو

فشل مانشستر يونايتد على أرضه، في أول اختبار رسمي لمدربه الجديد الهولندي إريك تين هاغ، عقب الخسارة أمام برايتون 1-2 ضمن منافسات الجولة الأولى من الدوري الإنجليزي الممتاز، يوم الأحد.

ولاحقت الكاميرات وجه النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم “الشياطين الحمر” الذي بدا ممتعضا بوضوح عبر تعبيرات شفتيه، خلال جلوسه على دكة البدلاء في الشوط الأول، في ظل رغبته بالرحيل عن مانشستر يونايتد هذا الصيف، بعدما فقد الفريق فرصة المشاركة في دوري أبطال أوروبا، حسب تقارير صحفية.

وشارك رونالدو، في الشوط الثاني للمباراة، ولكنه لم يتمكن من إنقاذ فريق “الشياطين الحمر” من الهزيمة، ويبدو أنه غير جاهز حتى الآن، كونه غاب عن الفترة التحضيرية للفريق، فلم يسافر المهاجم المخضرم، البالغ 37 عاما، مع بعثة فريق مانشستر يونايتد في جولته التحضيرية إلى تايلاند وأستراليا، مطلع شهر يونيو الماضي، بعد أن حصل (رونالدو) على راحة لإنهاء بعض الأمور العائلية، بحسب ما ذكر يونايتد حينها.

ولكن تقارير صحفية، أشارت إلى رغبة رونالدو، الذي ينتهي عقده مع مانشستر يونايتد عام 2023، في الرحيل عن النادي الغائب عن دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، بعد موسم مخيب في “البريمير ليغ” أنهاه في المركز السادس.

وتعرض مانشستر يونايتد للهزيمة في أول مباراة رسمية بقيادة مدربه الجديد الهولندي إيريك تين هاغ.

كما أن نادي برايتون حقق أول فوز في تاريخه على مانشستر يونايتد في ملعبه “أولد ترافورد”.