الأحد 29 صفر 1444 ﻫ - 25 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

المصائب لا تأتي فرادى.. ليفربول يتلقّى ضربة جديدة

سيستمرّ غياب لاعب خط الوسط الغيني الدولي “نابي كيتا” عن صفوف ليفربول لفترة أطول بسبب تعرّضه لإصابة جديدة.

وغاب كيتا عن المباراة التي خسرها ليفربول أمام مانشستر يونايتد 1-2 الاثنين، في ختام المرحلة الثالثة من الدوري الإنكليزي الممتاز، بعد انتكاسته خلال الاستعداد للمباراة.

ولم يشارك كيتا في أي مباراة حتى الآن في الموسم الحالي، نظرًا لمعاناته من وعكة صحية حرمته من المشاركة في المباراة الأولى أمام فولهام، كما حضر ضمن البدلاء، دون أن يشارك، في المباراة الثانية أمام كريستال بالاس.

وجاء غياب كيتا ليضاعف مشكلات المدير الفني لنادي ليفربول، الألماني “يورغن كلوب” في اختيار تشكيلته، حيث يغيب عن الفريق كورتيس جونز، وإبراهيما كوناتي، وجول ماتيب، وأليكس أوكسليد تشامبرلين، وديوغو جوتا، وتياغو ألكانتارا، وكالفين رامسي، وكويمين كيليهر بسبب الإصابات، كما يغيب داروين نونيز بسبب الإيقاف.

وعن الإصابة الجديدة التي تعرض لها كيتا، قال كلوب: “نحن بحاجة إلى مزيد من التقييم لحالته، لكن لا يبدو أنه سيشارك في التدريبات (اليوم الثلاثاء). ربما نعرف (اليوم) المزيد”.

وأضاف كلوب: “لم تكن الأمور سهلة بالنسبة لنا هذا الأسبوع، حيث نعاني من غياب 15 لاعبًا أساسيا عن التدريبات، حسب ما أعتقد. وهذا بالطبع ليس أمرا جيدا”.

هذا وساهمت حالات الإصابة فيما يعد بداية مخيبة لآمال الفريق في الموسم الجديد، حيث تعرّض ليفربول للهزيمة في مباراة أمس بعد تعادلين متتاليين وتجمّد رصيده عند نقطتين في الدوري الإنكليزي.

    المصدر :
  • روسيا اليوم