الأثنين 11 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 5 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

هل " الموركس دور" تحولت إلى جائزة ترضية؟

هنادي عيسى
A A A
طباعة المقال

أقيم امس حفل “الموركس دور” في كازينو لبنان” في دورته الواحد والعشرين حاملا شعار “انهض يا لبنان” كتعبير عن شعب يرفض الإستسلام مهما كانت الظروف صعبة في بلد إعتاد المصائب.

حضر المشاهير تحت سقف العلاقات العامة او الصداقات التي تربط اصحابها بالوسطين الفني والإعلامي اللبناني. ذلك أن منطق المصالح يقضي في النهاية إلى رعاية دعائية من قبل الممولين للجائزة وكسب كبير من الدعم المالي لضمان إستمراريتها.

للمرة الاولى لم يتخط عرض توزيع الجوائز امس منتصف الليل بينما في السابق كانت الكراسي تفرغ من معظم الحضور بإستثناء الذين وضعهم حظهم في آخر اللائحة التكريمية. معظم توزيع الجوائز جاءت تقديرية وتميزية باستثناء عددا منها الذي كان مستحقا. بدأ عند الساعة الثامنة والنصف مساء الاحتفال بمنح جائزة “الموركس دور” تقديرية “لفرقة مياس” الاستعراضية التي فازت بلقب America s got talent قبل اسابيع وكان لافتا حضور السفيرة الاميركية دوروتي شيا التي سلمت رئيس الفرقة نديم شرفان”التروفيه” وقد ابدت دعمها المطلق لهم. ورغم تكريمهم لكن الفرقة لم تقدم اي عرض استعراضي وكأن تكريمهم جاء على عجل.

وبعد ذلك كرت السبحة وبدا المطربين يصعدون على خشبة المسرح لإستلام جوائزهم فأستحقت الممثلة المصرية منة شلبي جائزة احسن ممثلة عربية عن دورها في مسلسل “بطلوع الروح” الذي ناقش في رمضان الماضي حياة تنظيم “داعش”.

وعن العمل نفسه كرمت الممثلة المصرية الهام شاهين عن دورها كزعيمة “كتيبة الخنساء” التي تعذب النساء في التنظيم. وتسلم المنتج صادق صبًاح جائزة عنه كاحسن مسلسل عربي. أيضا استحق مسلسل “للموت2” عددا من الجوائز ومنها احسن ممثلة لماغي بو غصن والمنتج جمال سنان والكاتبة نادين جابر وهذا العمل لم يكن له منافسا في رمضان الماضي. أما باقي الجوائز وزعت بالتراضي على الفنانين الذين وافقوا على حضور الحفلة لأن اللجنة المسؤولة  عن هذا الحدث الفني تسعى للتواصل مع معظم النجوم العرب ومن يقبل الحضور تمنحه التكريم. وقد سبق واعلن اكثر من نجم لبناني وعربي أنهم كانوا يتلقون إتصالات من المشرفين على جائزة “الموركس دور” يبلغون انهم الفائزون لكن عندما تمنعهم ظروفهم من الحضور تحول الجائزة من نجم إلى نجم آخر وافق على المجيء إلى الحفلة. وذلك بهدف تعبئة هواء المحطة التلفزيونية التي تنقل الحدث.

التنفيعات امس كانت كبيرة في توزيع الجوائز فالفنان المصري محمد رمضان كرم  رغم ان مسلسله  “المشوار” في رمضان الماضي لم يحقق اي نجاح يذكر بل تعرض لهجوم كبير لكنه اعلنها صراحة على الملأ ان من يعتمد في لبنان ينتشر في العالم العربي وذلك ردا على منع حفلاته في سوريا وقطر والاسكندرية. كارول سماحة وملحم زين لم يكونا الافضل في العام الحالي لأن اعمالهما الفنية لم تنل النجاح الذي عرفه زملائهم كنانسي عجرم ووائل كفوري واليسا وراغب علامة وعربيا اصالة وانغام وغيرهم إنما هؤلاء رفضوا الحضور لأسباب متعددة منها الخلافات مع لجنة الموركس دور واخرى بحجة تواجدهم خارج لبنان وامور اخرى. فتم تكريم سماحة كافضل مطربة لبنانية وملحم زين افضل مطرب لبناني ولطيفة التونسية افضل مطربة عربيةوغاب افضل مطرب عربي. جوائز عديدة وزعت دون اي تقدير حقيقي وعلى رغم اهمية الموركس لتكريم جهود الفنانين في الغناء والتمثيل الخ. الا ان دهاء المنظمين في اختراع اسماء الجوائز لتناسب مقاس الرابحين تثير الشكوك كل ذلك مرحوم امام فضيحة “البلاي باك” التي لم تسلم منها اعيننا فكنا نتابع ونضحك على اداء الفنانين الذين نصبوهم الافضل وكانوا يقدمون لنا الاسواء. انتهى “الموركس دور” وخرج الفائزون وغادر المدعوون وبقي في اذهاننا سوء الاعداد وتعثر الاخراج لباسم كريستو وفريقه وكأن التقارير أعدت على عجل. حتى الاموات لم يتم تكريمهم بطريقة محترفة.

ومن هنا نستطيع القول ان الموركس دور تحولت إلى جائزة ترضية لكل من هب ودب.

كارول سماحة

كارول سماحة