الأحد 14 رجب 1444 ﻫ - 5 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

اليكم ابرز ضحايا عمليات التكميم.. من سعاد نصر الى وديع جورج وسوف

لعل حلم الرشاقة يراود العديد من البشر حول أنحاء العالم ما يدفعهم ليقوموا بإجراء عمليات التكميم، ومنهم من يمر بسلام منها ويتحقق حلمه، ومنهم من يقعوا ضحايا تلك العمليات وتكون نتيجتها الموت، تلك النتيجة التي لم يتخيلوها للحظة عند أخذ القرار.

وآخر ضحايا تلك العمليات هو وديع جورج وسوف نجل الفنان الكبير جورج وسوف والذي وافته المنية وسط صدمة جميع من حوله، فكان قد أجرى عملية التكميم وكانت قد نجحت بالفعل ولكن بعد عدة أيام قليلة حدث ما لم يتوقعه أحد، وهو نزيف في المعدة ما تسبب في وفاته ورحيلوا عن عالمنا.

لم يكن وديع هو الحالة الوحيدة من المشاهير الذي يتعرض لذلك، فقد سمعنا منذ أكثر من خمسة عشر عامًا عن الفنانة الراحلة سعاد نصر والتي أحدث وفاتها حينذاك ضجة كبيرة فقد توفت بسبب عملية من عمليات التكميم أيضًا، وذلك بعدما تعرضت لجرعة كبيرة من المخدر دخلت علي أثرها في غيبوبة لمدة طويلة أنتهت برحيلها، ورفع زوجها قضية ضد دكتور التخدير الذي حكم عليه بالسجن عاما مع إيقاف التنفيذ.

ومن الحالات التي أثارت ضجة أيضًا بعد وفاتهم بسبب إجراء عملية من عمليات التكميم هو المطرب الجزائري هواري منّار، الذي توفي بالجزائر وهو لم يتخطي الـ38 عامًا، وهو لم يكن متوقعًا أبدًا وكانت صدمة لكل من حوله.

في الحقيقة سنجد أن كل حالة وفاة بسبب عمليات التكميم لها سبب مختلف، ولكن في النهاية النتيجة واحدة، علي الرغم من أن كبار الأطباء هم من يقوموا بإجراء تلك العمليات لكن لا شيء يضمن نجاح العملية بنسبة كاملة.