استمع لاذاعتنا

بالفيديو: مشهد صاعق يهز العراق لإمرأة ترمي طفليها بنهر دجلة

شهدت العراق جريمة مروعة، حيث أقدمت امرأة على رمي طفليها من فوق جسر على نهر دجلة، مما أثار موجة غضب كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

ووثقت كاميرات المراقبة مقطعا تظهر فيه سيدة تقدم على رمي طفليها في نهر دجلة.

وتداول النشطاء على نحو واسع مقطع الفيديو الذي يبدو أنه تم تصويره مساء الجمعة، حيث قال بعضهم إنه لسيدة أقدمت على فعلتها بسبب خلافات مع طليقها والد الطفلين البريئين.

وقال ناشطون إن مكان الحادثة هو ”جسر الأئمة“ الذي يربط بين منطقتي الكاظمية والأعظمية المتاخمتين لنهر دجلة في بغداد.

وأثار المقطع ردود فعل غاضبة طالبت بمعاقبة الأم التي تجردت من إنسانيتها ومن أي عاطفة، وسط أنباء أفادت بأن قوات الأمن ألقت القبض على الجانية وباشرت التحقيق معها في الواقعة.

وفي المقابل، انتشر مقطع فيديو قال ناشروه إنه لوالد الطفلين، وقد كان قريبا من موقع الحادثة، حيث كان يبكي بصوت مرتفع على طفليه بينما كانت فرق الإنقاذ تبحث عن جثتي الطفلين.

وفي الفيديو نشاهد الأم تحمل طفلا عمره سنة تقريبا، بينما تمسك بيد الثاني، وعمره 3 أعوام، وفق الوارد في موقع “روداوو” الإخباري، ثم رمت واحدا وتلته بآخر، وبعدها ألقت نظرة عليهما وهما يواجهان الغرق.

وفي التحقيق مع القاتلة الأم قالت “رميتهما ليشعر زوجي بما أشعر” وذلك بسبب طلاقها من زوجها بل 3 أشهر مشيرة أن زوجها كسب حضانة الأطفال فقررت أن تنتقم منه بهذا التصرف، كما ذكرت بأنها كانت متوجهة لزيارة مرقد الإمام موسى الكاظم لكنها شعرت أنها تريد أن تقوم بفلتها المشينة.