بريتني سبيرز تحجر نفسها لمدة أسبوعين بناء على طلب من زوجها السابق

ترجمة صوت بيروت إنترناشونال

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

تقوم بريتني سبيرز بحجر صحي لمدة أسبوعين حتى تتمكن من رؤية ابنيها.

وكانت نجمة البوب قد قامت بزيارة الأسرة في لويزيانا فطلب منها زوجها السابق كيفن فيدرلين ، 42 عاماً ، عزل نفسها لمدة أسبوعين قبل أن تتمكن من زيارة شون ، 14 عاماً ، وجايدن، 13 عاماً.

وقد أخبر مصدر لTMZ: ‘عادت بريتني سبيرز إلى لوس أنجلوس بعد رحلة لرؤية عائلتها في لويزيانا في نهاية أبريل. وعندما عادت، أرادت قضاء بعض الوقت مع أبنائها، لكنّ كيفن أصر على أن تحجر نفسها لمدة أسبوعين على الأقل قبل أن تراهم.’

ويشير الموقع إلى أنّ بريتني، 38 عاماً، كانت أكثر من سعيدة للامتثال لهذا الطلب وفعلت كما طلب كيفن.

وقد أبلغ الموقع أيضاً بأنها رأت الصبيان مرتين في منزلها، وبأنّ كل زيارة استغرقت ساعتين.

وكان كيفن يدرس الأولاد من المنزل منذ منتصف آذار / مارس، عندما أغلقت المدارس بسبب انتشار الفيروس التاجي.

وفي الوقت نفسه، كانت بريتني مختبئة في منزلها في لوس انجلوس مع حبيبها سام اصغري.

وكان الحبيبان يتشاركان فيديوهات على Instagram ، عن أفضل حركات الرقص الخاصة وهما يستجمّان عند حوض السباحة.

وكتبت مؤخراً: “أحد الأشياء المفضلة لدي هي الرقص … أقوم بذلك طوال اليوم !!!

وفي وقت سابق من هذا الشهر، تفوقت بريتني على قائمة رولينج ستون لحصولها على أعلى مبيعات لمغنية في ظهور فردي أولي على مرّ العصور.

وقد هزمت بذلك فنانين وموسيقيين بارزين مثل البيتلز، جاكسون 5 ، Led Zeppelin و Radiohead وذلك عبر أغنيتها التي أطلقتها لأول مرة عام 1998 (Baby one more time)
وقد اعترفت بريتني بنفسها بالتميز عندما غردت المنشور، واصفةً إياه بـأنه “شرف” لها.

“رقم واحد؟ شكراً لك @RollingStone … يا له من شرف !!!!!”

تابعنا على منصة غوغل لـ الأخبار

المصدر ترجمة صوت بيروت إنترناشونال
شاهد أيضاً