استمع لاذاعتنا

بعد عودته إلى داغستان.. هذا ما كشفه نور محمدوف

كشف حبيب نور محمدوف بطل “UFC” للفنون القتالية المختلطة، بعد عودته إلى مسقط رأسه جمهورية داغستان قادما من الإمارات، بأن نزاله ضد الأمريكي جاستن غايتجي، كان أكثر صعوبة من سابقيه، خاصة خلال المعسكر التحضيري له في ظل غياب والده.

وقال حبيب نورمحمدوف، إن التحضير للنزال ضد جاستن غايتجي كان صعبا على وجه الخصوص، لأنها المرة الأولى التي خاض فيها المعسكر التدريبي من دون والده ومدربه الرئيسي عبد المناب نورمحمدوف، المتوفي في 3 يوليو الماضي، متأثرا بمضاعفات فيروس كورونا المستجد.

وكشف حبيب، أنه بعد وصوله إلى الإمارات العربية المتحدة، أصيب بمرض خطير، حتى أنه اضطر لقضاء 6 أيام في المستشفى.

وأكد البطل الروسي، قائلا: “لكن التدريب الشاق والصبر يؤتيان بثمارهما”.

وعن قرار اعتزاله مباشرة بعد النزال، أشار إلى أنه فعل ما يكفي لرياضة الفنون القتالية المختلطة “MMA”، بقوله: “الحياة مستمرة. ويجب الاستمرار في العمل”.

وأشار إلى المقاتلين الذين يجب أن يواصلوا عمل حبيب، بمن فيهم إسلام مخاتشيف: “قال لي والدي إنه سيأتي بطل آخر عندما تغادر أنت”.