استمع لاذاعتنا

بعد 12 سنة من طلاقهما- اعتراف مفاجئ من براد بيت لجينيفر أنيستون… هذا ما قاله وإليكم ردّها

نقلت صحيفة «لو فيغارو» الفرنسية عن النجم الأميركي براد بيت قوله لطليقته الأولى جنيفير أنستون: «أعتذر لأنني حطمت قلبك».

وتعليقاً على ذلك أشار مصدر مقرّب من النجم إلى أنّه ليس من عادته أن يُفصح عن مشاعره بسهولة. ولفت إلى أن العلاج النفسي الذي خضع له ساعده على التعبير عن نفسه. وهذا ما دفعه إلى طلب الصفح من جينيفر أنيستون.

وتعليقاً على ذلك قالت أنستون: «أقبل اعتذار براد بيت وأنصحه بالتركيز على المستقبل».
يُذكر أنّ الممثل الشهير انتقل بعد انفصاله عن أنجلينا للعيش في شقة صديقه دايفيد فينشر لمدة 6 أسابيع.

وقال عن ذلك في حديث سابق: «في البداية انتابني حزن عميق. لذا فضلت البقاء في منزل صديقي. لطالما كانت أبواب فينشر مفتوحة عند الحاجة. اليوم أجد عزائي بصنع الكثير من الأشياء يدوياً باستخدام الطين والجص والخشب».

وكان شبّه انفصاله عن جولي بالموت. ونقلت عنه صحيفة «فوتز بوولي» الإسبانية قوله إنه المسؤول عن انهيار زواجه الذي دام لأكثر من 12 عاماً مؤكداً أنه أضاع وقته في أشياء تافهة.