الأربعاء 10 رجب 1444 ﻫ - 1 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حضور متميّز.. أمهات "الأسود" يخطفن الأنظار خلال الاستقبال الملكيّ

بعد الاستقبال الجماهيري التاريخي، استقبل العاهل المغربي الملك محمد السادس وولي العهد الأمير الحسن والأمير رشيد، اليوم الثلاثاء في قاعة العرش في القصر الملكي في الرباط، أعضاء المنتخب المغربي لكرة القدم وأمهاتهم.

يأتي الاستقبال إثر الإنجاز التاريخي وغير المسبوق الذي حققه المنتخب المغربي، بعدما تمكن من بلوغ الدور نصف النهائي لمونديال 2022، في أول وأبهى تألق من نوعه لكرة القدم المغربية والعربية والإفريقية، في نهائيات هذه التظاهرة الرياضية العالمية.

وخلال هذا الحفل وشح الملك، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم فوزي لقجع، ومدرب المنتخب الوطني وليد الركراكي، ولاعبي المنتخب الوطني الذين كانوا مرفوقين بأمهاتهم، بأوسمة ملكية.

وهكذا، وشح الملك فوزي لقجع ووليد الركراكي بوسام العرش من درجة قائد. كما وشح بوسام العرش من درجة ضابط لاعبي المنتخب الوطني.

بالموازاة مع ذلك، أعطى العاهل المغربي تعليماته من أجل تسليم أوسمة ملكية لجميع أعضاء الطاقمين التقني والطبي للمنتخب الوطني، وذلك تقديرًا للعمل الاستثنائي الذي قدموه.

إثر ذلك، أخذت للملك صورة تذكارية مع أعضاء المنتخب وأمهات اللاعبين الحاضرات. وبهذه المناسبة، قدم أعضاء الفريق الوطني تذكارات للملك تعبيرًا عن امتنانهم له على الدعم الذي قدمه لهم طيلة أطوار هذه المنافسة العالمية.

حضور متميز للأمهات

إلى ذلك، رصدت عدسات المصورين أمهات اللاعبين، وهن يتبادلن أطراف الحديث مع العاهل المغربي، بينما كنّ يلتقطن صورًا تذكارية معه.

كما قال معلقون إن الأمهات خطفن الأنظار في القصر الملكي بحديثهن الودي مع الملك محمد السادس والروح المرحة التي تمتعن بها.

جاءت دعوة الأمهات إلى القصر الملكي، بعد الدعم المستمر، الذي قدمنه لأبنائهن، طوال المدة التي قضوها في قطر.

إذ قالت وكالة المغربي العربي للأنباء إنّ “الاستقبال الذي خصصه الملك للاعبين وأمهاتهم يعتبر تكريمًا لهؤلاء النساء المغربيات اللواتي حرصن على تلقين أطفالهن مبادئ الوطنية والتضحية والانتماء للوطن، كما يشكل تعبيرًا عن المكانة الخاصة التي يوليها الملك للمرأة المغربية باعتبارها دعامة أساسية للعائلة والمجتمع عمومًا”.

كان “أسود الأطلس” حطوا الرحال في الرباط عشية اليوم الثلاثاء، حيث خصص لهم سكان الرباط وسلا والمدن المغربية الأخرى استقبالا حارًا ودافئا. وهكذا، ومنذ وصولهم إلى مطار الرباط-سلا، وعلى طول الطريق، حرصت الجماهير الحاضرة بأعداد غفيرة على تحية اللاعبين والطاقم الفني والإشادة بشجاعتهم وقتاليتهم.

    المصدر :
  • سكاي نيوز