الثلاثاء 12 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 6 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

خسارة مفاجئة لنادي ليفربول أمام نوتنجهام فورست

صعق نوتنجهام فورست منافسه ليفربول وخرج منتصرا 1-صفر بفضل هدف تايو أونيي في الشوط الثاني ليترك المركز الأخير في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم (السبت 22-10-2022).

وكان ليفربول، صاحب الأداء المهتز هذا الموسم، يمني نفسه بتحقيق فوزه الثالث على التوالي في الدوري هذا الموسم.

لكن فريق المدرب يورجن كلوب عانى أمام فورست الذي كان يتذيل الترتيب وقبل أن يحقق فوزه الثاني هذا الموسم ويصبح في المركز 19.

وسجل أونيي، الذي كان مقيدا في السابق في تشكيلة ليفربول لكنه لم يشترك في أي مباراة رسمية، الهدف الوحيد بعدما تابع كرة سددها وارتدت من القائم في الدقيقة 55.

وصنع فورست خطورة في الهجمات المرتدة وكان يمكنه التسجيل من فرص أخرى، لكنه يدين بالفضل لحارسه دين هندرسون في الانتصار بعدما أنقذ عدة محاولات خطيرة منها ضربة رأس فيرجيل فان دايك من مدى قريب بعد ركلة ركنية قرب النهاية.

وتجمد رصيد ليفربول عند 16 نقطة في المركز السابع، وبفارق 11 نقطة عن أرسنال المتصدر، بينما أصبح رصيد فورست تسع نقاط وبفارق الأهداف عن منطقة الأمان.

وبعد بداية متواضعة للموسم، اكتسب ليفربول زخما بالفوز على مانشستر سيتي حامل اللقب ثم التفوق في منتصف الأسبوع على وست هام يونايتد.

ورغم وجود العديد من الغيابات في تشكيلة ليفربول، فإنه كان من المتوقع أن يخرج بالانتصار على متذيل الترتيب.

وقال رايان يتس لاعب فورست “هذه نقطة تحول. إذا نجحنا في الفوز على ليفربول، فيمكننا الفوز على أي منافس”.

وفشل ليفربول في اختراق دفاع فورست في الشوط الأول وأخفق محمد صلاح في التعامل بشكل مناسب مع فرصة متاحة، بينما أضاع زميله فان دايك فرصة بضربة رأس أيضا.

ولعب فورست بتكتل دفاعي وسدد لاعبه جيسي لينجارد كرة أنقذها الحارس أليسون.

وجاء هدف فورست بعد ركلة حرة احتسبت ضد جو جوميز. وذهبت الركلة نحو ستيف كوك في الجانب الأيمن وأرسل كرة عرضية قابلها أونيي وسدد في القائم ثم تابعها بسهولة وسدد في المرمى.

وسدد هارفي إليوت لاعب ليفربول كرة أنقذها الحارس هندرسون، ثم اقترب فورست من إضافة الهدف الثاني من هجمة مرتدة حيث كاد مورجان جيبس وايت أن يسدد قبل تدخل جيمس ميلنر.

وتألق هندرسون مجددا وأنقذ فرصة بضربة رأس من البديل ترينت ألكسندر-أرنولد واستمر تألق حارس فورست وأبعد ضربة رأس من فان دايك في الثواني الأخيرة وسط تحية من زملائه.

وقال كوبر مدرب فورست “يجب البناء على ذلك ومواصلة المضي قدما. حتى نفوز على فريق مثل ليفربول، فإننا نحتاج إلى الأداء بشكل جيد في الجانبين الدفاعي والهجومي، ولقد فعلنا ذلك اليوم”.

    المصدر :
  • رويترز