الثلاثاء 5 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 29 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

دخل بريطانيا بطريقة غير شرعية.. والدان يستعرضان قصرًا بنياه من أموال ابنهما

ديلي ميل
A A A
طباعة المقال

استعرض والدان ألبانيّان بفخر منزلًا بنياه مستخدمين الأموال التي أرسلها إليهما ابنهما بعدما دخل بريطانيا بطريقة غير شرعية.

“سايت شاباج”، وزوجته كانا المستفدين المحظوظين من وصول ابنهما “نيمات” البالغ ٣٠ عامًا الى لندن على ظهر شاحنة، وهو واحد من آلاف الألبان الذين قطعوا الحدود الى المملكة المتحدة.

القصر الذي تبلغ قيمته حوالي ١٠٠ ألف باوند (أكثر من ١٠٠ ألف دولار) يشرف على وادي نهري. لكنّ المشروع لم ينته بعد، لأنّ الباني قد فرّ من البلاد أيضًا لحياة أفضل في إنكلترا، وهو واحد من ١٠ آلاف بالغ قطعوا القناة عن طريق مركب هذا العام.

سايت، ٧٠ عامًا، وزوجته، ٥٣ عامًا، يأملان أن يعود أبناؤهما الذين يعملون جميعهم في الخارج، بمجرد أن يكتمل بناء المنزل.

والقرى الصغيرة مثل “راسيك” تقريبًا مهجورة، مع عدد سكان ينخفض من ٥٠٠ الى ١٠٠، فيما يتوق الألبان بشكل متزايد الى دخول بريطانيا. في هذا الإطار، يقول “سايت”، اختصاصي كهرباء متقاعد، في حديث لصحيفة The sun: “هذه مشكلة كبيرة، لانه لا يوجد الآن سوى كبار السن هنا. كل الشباب ذهبوا للعمل. ما يعني انه لا يمكنني أن أجد عامل بناء لأنهي الحائط الأمامي”.

الأب لثلاثة أبناء يقول إنه بفضل الرواتب المرتفعة في بريطانيا، كانوا قادرين على بناء منزلهم الخلّاب. وقال: “إنكلترا هي المكان الأفضل على الأرض. هي بطلة الوجهات”.

ومنذ سبع سنوات، دفع نيمات ليستقلّ شاحنة نقلته الى أوروبا. وتزوّج عامل البناء في بريطانيا، الأمر الذي أجاز له البقاء في البلاد، وبدأ بإرسال المال الى أهله بشكل دوري.

كذلك، يقوم شقيقاه الكبيران بدعم والديهما من اليونان وإيطاليا.