استمع لاذاعتنا

سُجن 17 عاماً بدلاً من شبيهه.. إليكم قصة هذا الرجل الخرافية!!

أمضى رجل أميركي يُدعى ريتشارد جونز 17 عاماً في السجن، بتهمة سطو مسلّح، قام بها شبيهه “ريكي” عام 1999.

ونقلت صحيفة “Independent” البريطانية عن جونز قوله إنّ “العثور على شبيهه كان بمثابة البحث عن إبرة في كومة قش”، خصوصاً أنّ الشهود والضحية لم يستطيعوا التمييز بينهما.

وأعلنت صحيفة “كنساس سيتي ستار” أن قاضي مقاطعة جونسون كاونتي، كيفين موريارتي أصدر قراراً بالإفراج عن ريتشارد في 8 (يونيو) حزيران الحالي.

وأوضح موقع Fox Newsأن جونز حاول مراراً استئناف الحكم الصادر ضده، بعدما علم بوجود شبيه له في المدينة، لكن من دون أي فائدة. لكنّه تمكّن أخيراً من التواصل مع ناشطين في مشروع “ميدويست لإثبات البراءة”، ليكتشف المحامون وجود شبيهٍ له، يقطن الى جانب المتجر الذي تعرّض للسطو.

يُذكر أنّه لم يتم العثور على أي بقايا للحمض النووي، أو دلائل ملموسة تؤكد تورّط جونز في عملية السطو.