استمع لاذاعتنا

صور صادمة- وُلد بوجهين… الأطباء توقعوا موته والمتابعون طلبوا قتله وهذا ما فعله والداه

أذهل الطفل الأميركي تريس جونسون الأطباء الذين توقعوا وفاته خلال وقت قصير. وفي التفاصيل أن جونسون ولد بوجهين. وأجمع الاختصاصيون حينها على أنه لن يعيش لمدة طويلة.

إلا أنّه خالف توقعاتهم وهو يحتفل اليوم بعيده الـ13 ويتمتع بصحة جيدة بحسب صحيفة «ذي ميرور» البريطانية.

ويعاني تريس من حالة نادرة تسمى «الازدواج القحفي». وهو اضطراب ناتج عن بروتين «إس أتش إتش» ويحدث تشوهاً في شكل الجمجمة والوجه.

وأصيب بهذا المرض 36 شخصاً حول العالم فقط. وفي هذه الحالة يبدو المريض وكأنه يمتلك وجهين حيث تتباعد عيناه وفتحتا أنفه.

ويسعى والدا الطفل براندي وجوشوا إلى إنقاذ حياة ابنهما، علماً أن معظم المصابين بالمرض فارقوا الحياة بعد ولادتهم بوقت قصير.

وقد أجريت لتريس عمليات جراحية عدة لإغلاق الشق في وجهه ولعلاج النوبات التي تنتابه والتي انخفض معدلها من 400 إلى 40 يومياً.

يُذكر أن الوالدين تلقيا بعد عرض حالة طفلهما عبر مواقع التواصل تعليقات سلبية كثيرة. وطالبهما بعض المتابعين بقتله.