استمع لاذاعتنا

ضربة قوية لرولان غاروس بعد غياب أوساكا

بسبب إصابة عضلية في فخذها، ستغيب اليابانية ناومي أوساكا، المتوجة في نهاية الأسبوع الماضي بلقبها الكبير الثالث بعد فوزها بلقب فلاشينغ ميدوز الأميركية، عن بطولة فرنسا المفتوحة لكرة المضرب، ما يشكل ضربة إضافية للمنظمين في ظل غياب المصنفة أولى عالمياً الأوسترالية آشلي بارتي بسبب فيروس كورونا.

وأعلنت أوساكا عن انسحابها من البطولة الفرنسية التي عادة ما تكون ثانية بطولات “الغران شليم”، لكنها أرجئت من أيار لموعدها الجديد بين 21 أيلول و11 تشرين الأول، بسبب “كوفيد-19″، بعد أيام على إحرازها لقب فلاشينغ ميدوز للمرة الثانية في مسيرتها بفوزها في النهائي على البيلاروسية فيكتوريا أزارنكا.

وقالت أوساكا التي صعدت في تصنيف المحترفات 6 مراكز لتصبح الثالثة، بعد نيلها لقب فلاشينغ ميدوز، في منشور بـ”انستغرام” و”تويتر”: “لسوء الحظ، لن أتمكن من خوض بطولة فرنسا المفتوحة هذا العام. العضلات المأبضية (عضلات الفخذ) ما زالت تؤلمني ولن يكون أمامي المتسع من الوقت لكي أتحضر للملاعب الترابية، هاتان الدورتان (رولان غاروس وفلاشينغ ميدوز) قريبتان من بعضهما البعض (زمنيا) بالنسبة لي هذا العام”.

وفي غياب أوساكا، فذلك يعني أن البطولة الفرنسية ستفتقد هذا العام اثنتين من المصنفات الثلاث الأوليات في العالم، وذلك بعد أن قررت بارتي حاملة اللقب ألا تشارك تخوفا من الإصابة بفيروس كورونا.

وقالت الأوسترالية التي أحرزت العام الماضي على ملاعب رولان غاروس أول ألقابها في “الغران شليم”، في وقت سابق من الشهر الحالي إن القرار الذي اتخذته بعدم المشاركة في نسخة 2020 كان “صعباً”، لكن صحة عائلتها وفريقها هي الأهم.

وغابت بارتي أيضاً عن بطولة فلاشينغ ميدوز، على غرار الرومانية سيمونا هاليب الثانية أو الإسباني رافاييل نادال حامل لقب الرجال اللذين فضلاً عدم المشاركة بسبب المخاوف ذاتها، لكن الأخيرين سيتواجدان في البطولة الفرنسية التي ستقام أمام حضور جماهيري محدود قُلِصَ الخميس من 11500 شخص في اليوم الى 5 آلاف بسبب ارتفاع عدد الاصابات في فرنسا.

ولم تكشف اليابانية البالغة 22 عاماً التي لم تذهب في رولان غاروس أبعد من الدور الثالث، متى ستعود الى المنافسات، علماً أنها اضطرت الى الانسحاب من نهائي دورة سينسيناتي الأميركية، عشية انطلاق فلاشينغ ميدوز، بسبب إصابة في عضلة الفخذ الأيسر.

وخاضت اليابانية مبارياتها في بطولة فلاشينغ ميدوز مع رباط على فخذها الأيسر، لكنها لم تظهر أي علامات تأثر بالإصابة.