استمع لاذاعتنا

عادل إمام يخرج عن صمته ويرد على ما اعتبره الجمهور المغربي إساءة

رفض الفنان المصري عادل إمام الإتهامات التي طالته بتهمة الإساءة للشعب المغربي في الحلقة الخامسة من مسلسله الرمضاني “عفاريت عدلي علام”.

وقال في تصريحات صحافية إنه شخصياً وجميع أفراد أسرة العمل لا يقصدون الإساءة الى الشعب المغربي.

وأضاف قائلاً لموقع “إرم نيوز”: “أنا أحب المغرب إلى حد الهيام، وألمس هذا الحب عندما أزور المغرب وقد تم تكريمي مؤخرا في مهرجان مراكش”.

وأكّد إمام أن “المشهد محل المشكلة جمع بين الفنان أحمد حلاوة وهالة صدقي، والحوار بسيط ولكن تم تحميله بغرض سيء، أرجو عدم المبالغة في تفسير المشاهد الفنية، لأن جميعها تكون في إطار الإفيهات الكوميدية”.

وكان مستخدمون من المغرب على شبكات التواصل الاجتماعي أعربوا عن غضبهم من إمام بسبب ما اعتبرته وصف إمام المغاربة من جديد بالمشعوذين من خلال المشهد الذي جمع أحمد حلاوة متقمص شخصية المشعوذ، وهالة صدقي زوجة إمام في المسلسل، حين تحدث عن شيخ مغربي من مراكش تسبب في طلاقها من زوجها بالسحر الأسود.

وعبر الكثير من رواد المواقع الاجتماعية عن استيائهم من تقديم صورة نمطية عنهم في الأعمال المصرية على أنهم مشعوذون، ومتفوقون في الخرافات والدجل.

وتدور احداث المسلسل حول رجل يحب القراءة والكتب، وهو ما ساعده على الكتابة في أحد الجرائد، لكنه كان يكتب تحت اسم مستعار، المشكلة أن هذه الكتابات كانت تشغل الرأي العام، وخاصة أنها تتحدث عن الحكومة، مما يوقع القائمين على الجريدة في مشاكل كثيرة.