برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

غوارديولا لا يهتمّ بـ "الأرقام القياسيّة": هذه الكأس لن تغيّر حياتي

اعتبر مدرب مانشستر سيتي، بيب غوارديولا، أنّ حياته لن تتغير إذا أصبح أكثر مدرب حصدًا لألقاب كأس رابطة الأندية الإنجليزية لكرة القدم، مؤكدًا أن المجد سيعود للاعبيه إذا أضافوا لقبًا آخر في هذه البطولة إلى حصيلتهم.

هذا ويلتقي سيتي حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز مع ساوثهمبتون في دور الثمانية لكأس الرابطة، الأربعاء، ويأمل في الفوز بهذه المسابقة للمرة الخامسة في آخر 6 مواسم.

إذ يتساوى غوارديولا حاليًا مع أليكس فيرغسون وجوزيه مورينيو وبرايان كلوف، بأربعة ألقاب لكل منهم في كأس الرابطة. فيما يطارد المدرب الإسباني لقبه الكبير العاشر في 7 سنوات مع مان سيتي.

إلى ذلك، أبلغ غوارديولا مؤتمرًا صحفيًا الثلاثاء ردا على سؤال عما إذا كان يهتم بتسجيل الأرقام القياسية: “بالتأكيد لا”، وأضاف: “نريد الفوز بها لكن لن تتغير حياتي بحصولي على ألقاب في هذه المسابقة أكثر من السير أليكس، والأمر نفسه مع برايان (كلوف). نحاول أن نبذل قصارى جهدنا وفي الموسم الماضي خرجنا مبكرا أمام وست هام يونايتد لكننا كنا رائعين”.

تابع: “لا يتعلق الأمر بالألقاب فقط. يتعلق بالأشياء الرائعة التي نقوم بها وطريقة اللعب والأداء والحفاظ على جودة الفريق العالية لسنوات طويلة. قلت مرارا إن النجاح يعود للاعبين”.